الإثنين، 13 يوليو 2020

"نِهم" لن تكون آخر النكسات


مع كل هزيمة كان يتلقاها الجيش الموالي لعلي محسن، من صعدة إلى صنعاء، كان يتم تحميل النشطاء والصحفيين والسياسيين المسؤولية، دون التوقف عند الأسباب الحقيقية لتلك الهزائم!
 
ردود الفعل "الإخوانية" على ما حدث في "نِهم" هي تكرار هزلي لهذا العماء المتعمد.
 
هذا العماء المتعمد اعتاد تحميل الآخرين مسؤولية الفشل العسكري.
 
 هذا العماء المتعمد يتجاهل الأسباب الحقيقية الكامنة في فساد قادة الجيش!
 
 لهذا، يبدو أن "نِهم" لن تكون آخر النكسات.
 
* من صفحة الكاتب على الفيسبوك


الخبر السابق قوات حراس الجمهورية بناء نوعي
الخبر التالي الحوثية والهاشمية.. أسئلة حاضرة ومقاربة سابقة

مقالات ذات صلة