الجمعة، 07 أكتوبر 2022

تظاهرة لأمهات المختطفين في صنعاء


نظمت العشرات من أمهات المختطفين، اليوم، تظاهرة في العاصمة صنعاء للمطالبة بالإفراج الفوري عن أبنائهن المختطفين في سجون مليشيا الحوثي الإرهابية.
وقالت مصادر محلية إن امهات المختطفين نظمن وقفة احتجاجية  أمام مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان بصنعاء، نددن فيها بإصدار أحكام إعدام بحق عدد من المختطفين في سجون مليشيا الحوثي.
وفي الوقفة صدر بيان أدان إصدار ميلشيا الحوثي أحكاما بالإعدام والسجن لسنوات بحق 13 مختطفاً في سجن الأمن السياسي بصنعاء.
وقال البيان إن "المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء منعدمة الولاية أصدرت يوم الثلاثاء 2022/2/22 أحكام الاعدام بحق كل من فهد عبد الله السلامي وصادق محمد المجيدي وخالد أحمد العلفي الذي أفرج عنه بتاريخ 2020/8/27 بوساطة محلية".
وأضاف البيان أن المحكمة "حكمت على كل من أحمد عبدالله القطاع -والذي توفي والده الثلاثاء الماضي وهو ينتظر حرية ولده- وفؤاد نعمان العواضي ونبيل محمد السيداوي وعاصم ثابت ردمان بالحبس ثمان سنوات تبدأ من تاريخ القبض عليهم، والحبس سبع سنوات على كل من منصور منصور الفقيه وعصام محمد الزنداني ومحمد عبده الحرازي وكمختار عبدالله الجبلي ومحدني علي المحدني؛ تبدأ من تاريخ القبض عليهم، بينما حكمت على حبيب يحيى العديني بالافراج بعد قضاء مدة حسبه خمس سنوات، لكن لم يتم الإفراج عنه حتى الآن، وجميعهم ضمن قوائم مفاوضات اتفاق استكهولم المتعلق بالمختطفين والأسرى".
وعبرت أمهات المختطفين عن صدمتهن جراء الأحكام التي صدرت بحق أبنائهن، وجددن المطالبة بسرعة الإفراج عنهم ووضع حد لمعاناتهم الممتدة منذ سنوات عدة.
وأكدت الرابطة أنها "وثقت خلال عامين سابقين إصدار أحكام إعدام بحق (36) من المختطفين بينهم (4) صحفيين بينما توفي آخر وهو عبد المجيد علوس، بسبب تدهور وضعه الصحي نتيجة التعذيب والاهمال الصحي وتم تنفيذ الإعدام فعلاً بحق (9) آخرين من أبناء إقليم تهامة في جرائم ترقى إلى مصاف جرائم الحرب، كما رصدت الرابطة حكمي إعدام بحق امرأتين في صنعاء".



الخبر السابق مجلس الأمن يفرض عقوبات على 3 من عصابة الحوثي الإرهابية
الخبر التالي موظفون في صنعاء يشكون سرقة عصابة الحوثي للنصف الراتب

مقالات ذات صلة