الأحد، 11 إبريل 2021

وزير الإعلام يتهم الأمم المتحدة بانتهاج سياسة الاسترضاء في أزمة "خزان صافر"


اتهم وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني ، الأمم المتحدة بانتهاج "سياسة الاسترضاء" حيال أزمة الناقلة "صافر"، التي ترسو قبالة سواحل محافظة الحديدة على البحر الأحمر، غربي البلاد.
 
وقال الأرياني عبر تويتر : "الموقف الأممي جاء متأخرًا بعد 4 انقلابات للمليشيا على اتفاقات سابقة مشابهة بشأن صيانة الناقلة".
 
 
وتابع: "انتهاج الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لسياسية الاسترضاء، ساهم في تمادي الحوثيين وإهدارهم للوقت.. ندعو إلى جهد دولي حاسم بشأن الناقلة لتفادي وقوع كارثة".
 
 
والثلاثاء، أعربت الأمم المتحدة، في بيان، عن قلقها الشديد حيال مراجعة جماعة الحوثي موافقتها الرسمية على مهمة انتشار الفريق الأممي ووصوله إلى الناقلة (مطلع مارس/آذار المقبل)"، مؤكدة أن ذلك قد يؤدي إلى التأخير في إنجاز المهمة وزيادة تكلفتها بمئات الآلاف من الدولارات.
 
 
وذكر البيان التزام الأمم المتحدة بـ"تكلفة تصل  إلى 3.35 مليون دولار أمريكي لشراء المواد ونشر الأفراد اللازمين للقيام بالمهمة، بهدف تسهيل تأجير سفن الخدمة المجهزة تقنيًا والمطلوبة للبعثة".



الخبر السابق وفاة 4 أطفال غرقًا غرب الضالع
الخبر التالي رئيس الوزراء يترأس اجتماعاً لعدد من محافظي المحافظات ويؤكد أن الوقت حان للعمل ومواجهة التحديات

مقالات ذات صلة