الإثنين، 25 يناير 2021

استشهاد مدني من أبناء إب بلغم حوثي في مديرية حيس


استشهد مواطن بلغم زرعته المليشيا الحوثية في مديرية حيس جنوب محافظة الحديدة الساحلية.
 
وقالت مصادر محلية، إن المواطن عبدالملك هزاع الجعشني البالغ من العمر 26 عاماً، انفجر به لغم بالقرب من منطقة الهناجر في قرية الرباط الخاضعة لسيطرة المليشيا الموالية لإيران جنوب مركز المديرية.
 
وأكدت المصادر أن الضحية انفجر به اللغم أثناء قيادته لدراجته النارية وهو متجه من مدينة حيس إلى قرية ظمي، لكنه توفي على الفور وتحول إلى أشلاء متناثرة ولا تزال جثته مرمية في مكان الحادثة التي تسيطر عليها المليشيا.
 
وأضافت المصادر إن الضحية يعمل في بيع القات بسوق حيس وهو أحد أبناء محافظة إب.
 
يشار إلى أن المليشيا الحوثية زرعت المناطق والقرى الجنوبية التابعة لمديرية حيس بالآلاف من الألغام والعبوات الناسفة في الطرق الفرعية والرئيسية لحصد مزيد من أرواح المدنيين.
 
وتعد هذه الجريمة الثانية خلال يومين من ارتكاب المليشيا جريمة بحق استهداف الطفلة حجة برصاصة في بطنها بالمديرية ذاتها.



الخبر السابق مليشيا الحوثي تجدد عدوانها على حيس
الخبر التالي رصد تسع مسيرات حوثية في سماء التحيتا وحيس

مقالات ذات صلة