البرلمان البريطاني يلغي كلمة لقيادي حوثي كان سيلقيها أمام النواب اليوم.. تعرف على السبب ومن هو القيادي..!

04:06 2019/06/25

المنتصف نت

البرلمان البريطاني يلغي كلمة لقيادي حوثي كان سيلقيها أمام النواب اليوم.. تعرف على السبب ومن هو القيادي..!

أُجبر نائب في البرلمان البريطاني على إلغاء دعوة قيادي حوثي من حدث يستضيفه في البرلمان يوم الثلاثاء، حسب ما أوردت صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وحسب الصحيفة فقد كان مقرر أن يستضيف النائب لويد راسل، القيادي في جماعة الحوثي "أحمد الشامي" الذي يقود مجموعة حوثيين للترويج للجماعة المسلحة في أوروبا.

وكان من المقرر أن يتحدث "الشامي" في البرلمان البريطاني عن ضرورة وقف الحرب في اليمن. لكن الاستضافة شعلت غضب جماعات يهودية حيث أن شعار الجماعة يحمل "اللعنة على اليهود" حسب ما أفادت الصحيفة.

وقال النائب العمالي: إنه لم يحقق مع متحدثي الحدث بدقة كافية.

وقال في بيان: "على هذا الأساس، وافقت على استضافة مؤتمر" أوقفوا الحرب حول اليمن"". أبلغت منظمة "أوقفوا الحرب" وطلبت إلغاء المتحدث أو سيتم إلغاء الفعالية.

وقالت ذا صن إن الشامي يلعب دورًا بارزًا كمتحدث دولي للجماعة، التي تخوض حربًا أهلية مريرة مع الحكومة اليمنية.

وقال النائب المستقل جون وودكوك ، الذي استقال من حزب العمال في العام الماضي، لصحيفة ذا صن الليلة: "كانت إهانة مريضة لكل ضحية للإرهاب لو استقبل الحوثيون في البرلمان لساعات فقط. بعد أن احتفلوا باستهداف المدنيين".