الجمعة، 27 يناير 2023

الإخوان يعززون سيطرتهم على مأرب والجوف عبر بوابة تركيا


واصلت عناصر تنظيم الإخوان المسلمين الإرهابي "حزب الإصلاح"، رفضها تسليم الحسابات المالية المتعلقة بمحافظة الجوف، وتمكين محافظها حسين العجي العواضي، المعين خلفا للمحافظ والقيادي في حزب الإصلاح أمين العكيمي.
 
وذكرت مصادر محلية في مأرب أن عناصر الإصلاح ترفض تسليم وتمكين المحافظ العواضي من إدارة شؤون المحافظة الادارية والمالية، رغم سيطرة المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران على معظم مناطق الجوف، وتتمسك بالعمليات المالية والإدارية للمحافظة، منذ أكتوبر الماضي.
 
وكشف التمرد الإخواني على السلطات في عدن مدى حب الجماعة الإرهابية "الإصلاح" للمصالح المالية والسلطة والتي سعت إليها بكل قوتها من خلال فوضى 2011، وهي اليوم تسيطر على منابع النفط والغاز في مأرب، وخاضت قتالا في شبوة، واضطرابات في حضرموت والمهرة من أجل ذلك.
 
يأتي ذلك تزامنا مع فتح القيادات الإخوانية في محافظة مأرب، ممثلة بسلطان العرادة، حوارا جديدا مع تركيا، إحدى قلاع سلطة الإخوان في الإقليم، من تعزيز تواجدها في إطار الشرعية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية.
 
وذكرت الأنباء أن العرادة بحث مع السفير التركي لدى اليمن مصطفى بولات، وبحث تعزيز وتطوير العلاقة بين الجانبين، وإمكانية لعب تركيا دورا في الأزمة اليمنية.



الخبر السابق خلال ٧ سنوات.. تقرير حقوقي يوثق انتهاكات عصابة الحوثي في محافظة حجة
الخبر التالي غياب أوقاف الشرعية مكن الحوثي من نسخ التجربة الإيرانية في اليمن

مقالات ذات صلة