الجمعة، 27 يناير 2023

«الناتو» يزوّدها بأجهزة تشويش وبوتين يتعهد بتحقيق أهداف روسيا


شنت القوات الروسية، هجوماً صاروخياً، أمس، على ضواحي مدينة زابوريجيا جنوبي وسط أوكرانيا، وفق ما ذكر أولكسندر ستاروخ، رئيس الإدارة العسكرية الإقليمية في المدينة.

فيما دعت كييف الأوروبيين إلى البقاء صفاً واحداً، وخفض سعر النفط الروسي لأقصى حد. وفي حين أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده ستحقق أهدافها في أوكرانيا، خلال لقاء مع أمّهات جنود ومجنّدين روس نقل التلفزيون الرسمي وقائعه.. قال ستاروخ في حسابه على تلغرام: «الروس استهدفوا ضواحي زابوريجيا مجدداً بضربات صاروخية، وجارٍ التحقيق في تفاصيل الهجوم».

في الأثناء، أعلن الأمين العام لحلف شمالي الأطلسي (الناتو) ، ينس ستولتنبرج، إنّ الحلف زود أوكرانيا أجهزة تشويش للدفاع ضد هجمات المسيرات الروسية.

وأضاف: يقدم الحلفاء دعماً عسكرياً غير مسبوق، مشيراً إلى شحنات الوقود والإمدادات الطبية ومعدات الرياح وأجهزة التشويش على المسيرات. وكشف عن أنّه سيدعو إلى تقديم المزيد من المساهمات لأوكرانيا، في الاجتماع المقرر لوزراء خارجية الناتو الأسبوع المقبل في بوخارست. بدوره، ذكر مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، فولكر تورك، أن الضربات الروسية على البنية التحتية الأساسية في أوكرانيا منذ أكتوبر أودت بحياة ما لا يقل عن 77 مدنياً.

فضلاً عن التسبب في معاناة شديدة للملايين، مشيراً إلى أن هذا يمثل مشكلات خطيرة بموجب القانون الإنساني الدولي. وأوضح في بيان، أن التحليل الأولي الذي أجرته الأمم المتحدة لمقاطع مصورة يبدو أنها تظهر جنوداً أوكرانيين يعدمون أسرى حرب روساً يشير إلى أنه من المرجح جداً أن تكون حقيقية.

في غضون ذلك، دعا الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، الأوروبيين إلى البقاء صفاً واحداً، وخفض سعر النفط الروسي لأقصى حد. وفي خطاب عبر دائرة الفيديو، أبلغ زيلينسكي مؤتمراً في ليتوانيا: «لا يوجد انقسام ولا يوجد انشقاق بين الأوروبيين وعلينا الحفاظ على هذا، هذه مهمتنا الأولى هذا العام، أوروبا تساعد نفسها، إنها لا تساعد أوكرانيا على الوقوف ضد روسيا، فهذا يساعد أوروبا على الوقوف في وجه الروس».

دعم

زار وزير الخارجية البريطاني، جيمس كليفرلي، أوكرانيا حيث التقى الرئيس فولوديمير زيلينسكي، وأعلن عن مساعدات جديدة للأوكرانيين، بتسليم أوكرانيا 24 سيارة إسعاف إضافية وثلاثة ملايين جنيه إسترليني للمساعدة على إعادة بناء المنشآت المدمرة. والتقى كليفرلي، زيلينسكي، ووزير الخارجية دميترو كوليبا في كييف. ونقل بيان للحكومة البريطانية عن كليفرلي قوله، إنّ المملكة المتحدة تقف إلى جانب أوكرانيا.



الخبر السابق "الصحة العالمية": علاج 2255 طفلا مصابا بسوء التغذية في اليمن
الخبر التالي جريمة مسجد دار الرئاسة.. بداية المؤامرة لتدمير وطن

مقالات ذات صلة