الأربعاء، 07 ديسمبر 2022

وقفة احتجاجية في تعز للتنديد بالاختلالات الأمنية


نفذ مواطنون في مدينة تعز، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية غاضبة للتنديد بالاختلالات الأمنية ونهب الأراضي والجبايات غير القانونية. 
 
ورفع المحتجون شعارات تندد بالتستر على المجرمين وتوفير غطاء سياسي يمنع القبض عليهم وتقديمهم للعدالة، مناشدين المجلس الرئاسي التدخل لإنقاذ تعز. 
 
وقال بيان صادر عن الوقفة إن الوضع المؤسف الذي وصلت إليه مدينة تعز لم يعُد يطاق، وإن صبر الناس قد نفد في انتظار إصلاح الاختلالات في المؤسستين العسكرية والأمنية، ومنظومة المؤسسات الرسمية. 
 
وحمّل البيان الجهات الأمنية والعسكرية المسؤولية الكاملة عن الاختلالات التي تعيشها المدينة الخاضعة لسيطرة مليشيا الإصلاح، مطالبا بسرعة التحرك لإلقاء القبض على جميع المطلوبين أمنيًا وإحالتهم للعدالة. 
 
ودعا البيان مجلس القيادة الرئاسي إلى التدخل العاجل واتخاذ قرارات من شأنها تصحيح الاختلالات في المؤسستين العسكرية والأمنية واستعادة مؤسسات الدولة وسيادتها وفرض دولة النظام والقانون. 
 
كما دعا مجلس القيادة الرئاسي لإعادة النظر في وضع المؤسسة القضائية في مدينة تعز، والعمل على تفعيلها وتعزيز قدراتها لممارسة دورها في محاسبة كل المتورطين في قضايا جنائية. 
 
وختم المحتجون بيانهم بمطالبة السلطة المحلية والأجهزة العسكرية والأمنية بإيقاف جرائم نهب الأراضي والتهريب والاعتداءات والجبايات اليومية من الأسواق والمحلات.
 
وكانت وقفة احتجاجية نفذها مواطنون في مدينة تعز، للمطالبة بإلقاء القبض على عنصر في مليشيا الإصلاح قام بالتهجم على فتاة وتعريتها من ثيابها أمام مرأى ومسمع المواطنين، في حادثة وصفت بالجريمة النكراء التي تضاف إلى سجل الجرائم التي ترتكبها عصابات تابعة للإصلاح بحق المواطنين في المدينة المنكوبة.



الخبر السابق المعهد الصحي بعمران يدرس خزعبلات الصريع حسين الحوثي
الخبر التالي الشميري يعري المجلس الرئاسي والحكومة اليمنية من شاشة "الحدث"

مقالات ذات صلة