الإثنين، 28 نوفمبر 2022

ريال مدريد وسيتي الأبرز للمنافسة على لقب دوري الأبطال... وهالاند ظاهرة تستحق الدراسة


أظهرت الجولة الثالثة لمسابقة دوري أبطال أوروبا أن ريال مدريد الإسباني حامل اللقب ومانشستر سيتي الإنجليزي وصيف نسخة 2021 ما زالا هما المرشحين الأبرز للمنافسة على بطولة هذا الموسم مع بايرن ميونيخ الألماني في وقت أثار فيه باريس سان جيرمان الشكوك حول تطلعه لتحقيق هدفه المنشود بسبب ارتباك خط دفاعه في التعادل المخيب 1 - 1 مع بنفيكا البرتغالي.

وحقق كل من تشيلسي الإنجليزي ويوفنتوس الإيطالي فوزه الأول في دور المجموعات عندما تغلب الأول على ضيفه ميلان الإيطالي 3 - صفر، والثاني على ضيفه ماكابي حيفا الإسرائيلي 3 - 1. والأمر ذاته النسبة للايبزيغ الألماني بتغلبه على سلتيك الاسكوتلندي 3 - 1، فيما انتهت قمة بنفيكا البرتغالي وضيفه باريس سان جيرمان بالتعادل 1 - 1.

وحذا ريال مدريد ومانشستر سيتي حذو نابولي الإيطالي (المجموعة الأولى) وكلوب بروج البلجيكي (الثانية) وبايرن ميونيخ الألماني (الثالثة)، بتحقيق كل منهما للفوز الثالث توالياً العلامة الكاملة في ثلاث جولات، وستكون نقطة واحدة في الجولة الرابعة كافية للتأهل المبكر إلى ثمن النهائي.

وجاء فوز الريال على شاختار دونيتسك الأوكراني 2 - 1 وسيتي بقيادة هدافه العملاق إيرلينغ هالاند على كوبنهاغن الدنماركي 5 - صفر، ليؤكد أنهما في مستوى يؤهلهما للمضي قدما للمنافسة على اللقب ما لم تحدث مفاجآت. نادي إشبيلية ودفع غولين لوبتيغي، المدير الفني لفريق إشبيلية ثمن خسارة فريقه 1 - 4 أمام بوروسيا دورتموند الألماني، حيث فقد منصبه بالإقالة التي كان يتوقعها.

في المجموعة السابعة وعلى ملعب الاتحاد في مانشستر، واصل هالاند هوايته التهديفية بثنائية من خماسية الفوز على كوبنهاغن 5 - صفر، ليؤكد أنه ظاهرة تستحق الدراسة لغزارة أهدافه.

وسجل هالاند الهدفين في الدقيقتين 7 و32 رافعاً رصيده إلى 19 هدفاً في 11 مباراة في مختلف المسابقات مع سيتي منذ انضمامه إلى صفوفه في فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة.

كما عزز هالاند رصيده في المسابقة القارية العريقة إلى 28 هدفا في 22 مباراة بمعدل 1.27 هدفا في المباراة الواحدة. وجاءت ثنائية هالاند عقب ثلاثيته في مرمى مانشستر يونايتد (6 - 3) الأحد في الدوري الإنجليزي، وكانت الثالثة في ثلاث مباريات متتالية بملعب فريقه.

وسجل المدافع الجورجي دافيت خوتشولافا الهدف الثالث لسيتي بالخطأ في مرمى فريقه وأضاف الدولي الجزائري رياض محرز الرابع من ركلة جزاء، قبل أن يختم الأرجنتيني جوليان ألفاريز المهرجان بهدف خامس.

وهو الفوز الثالث توالياً لمانشستر سيتي في المجموعة فعزز موقعه في الصدارة برصيد تسع نقاط وبات بحاجة إلى نقطة واحدة لضمان تأهله إلى الدور ثمن النهائي للمسابقة التي يلهث وراء باكورة ألقابه بها علماً بأنه خسر نهائي عام 2021 أمام مواطنه تشيلسي.



الخبر السابق ألمانيا تخطف نقطة من إسبانيا وتعقد حسابات المجموعة الخامسة
الخبر التالي بروكسل.. شغب واعتقالات بعد فوز المغرب على بلجيكا في كأس العالم

مقالات ذات صلة