الإثنين، 28 نوفمبر 2022

الذهب يقترب من أسوأ هبوط فصلي في 18 شهرا


تقترب أسعار الذهب، التي صعدت اليوم الجمعة مع هبوط الدولار، من تسجيل أسوأ هبوط ربع سنوي منذ مارس العام الماضي، مع تمسك البنوك المركزية على مستوى العالم بالسياسات النقدية المتشددة.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية اليوم 0.3 بالمئة إلى 1665.99 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1029 بتوقيت جرينتش، ليعزز مكاسبه حتى الآن هذا الأسبوع إلى 1.4 بالمئة. وعلى المستوى ربع السنوي، بلغ تراجع المعدن النفيس 7.8 بالمئة، وهو الأسوأ منذ الربع الأول لعام 2021.

وارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.4 بالمئة إلى 1674.50 دولارا.

واقترب مؤشر الدولار من أدنى مستوى خلال أسبوع، مما جعل الذهب أقل تكلفة للمشترين من حائزي العملات الأخرى.

وقال لوكمان أوتونوجا، المحلل لدى إف.إكس.تي.إم "يستمد الذهب قوته من تراجع الدولار وانخفاض عائدات سندات الخزانة (الأمريكية) مع اقتراب ختام تعاملات الأسبوع".

ويصر واضعو السياسة النقدية في مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) على رفع أسعار الفائدة بالرغم من الأزمة في الأسواق المالية العالمية.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية بنسبة 1.1 بالمئة إلى 19.0167 دولارا للأوقية. ولم يشهد البلاتين تغييرا يذكر واستقر عند 865.11 دولارا للأوقية. ويتجه المعدنان إلى التراجع للربع الثاني على التوالي.

وصعد البلاديوم، الذي كان مستقرا عند 2201.47 دولار للأوقية، بنسبة 14 بالمئة حتى الآن هذا الربع.



الخبر السابق فرنسا: على أوروبا الدفاع عن مصالحها في مواجهة الدعم الأميركي
الخبر التالي انتشار البديل الهندي لـ «تويتر»

مقالات ذات صلة