الأحد، 14 أغسطس 2022

إغلاق مصنع "فولكسفاغن" في روسيا.. فما مصير بقية أعمالها؟


قررت شركة "فولكسفاغن" الألمانية لصناعة السيارات إغلاق أحد موقعيها للإنتاج في روسيا حيث تقوم بتجميع سيارات بموجب عقد مع مجموعة جاز الروسية، بحسب ما ذكرته نقابة عمالية.

كانت "فولكسفاغن" أعلنت في مارس تعليق الإنتاج في موقعيها في "كالوجا" و"نيجني نوفجورود" حتى إشعار آخر وسط عقوبات غربية، وقالت إنها ستوقف صادرات المركبات إلى روسيا بأثر فوري.

ونقلا عن إعلان من "فولكسفاغن" إلى العاملين بالمصنع أمس الثلاثاء، قالت نقابة عمالية لوكالة رويترز إن الشركة ستغلق عملياتها في "نيجني نوفجورود" حيث تقوم بتجميع بعض الطرز في المنشأة المملوكة لمجموعة جاز.

وامتنعت فولكسفاغن عن التعقيب على قرار وقف الإنتاج لكنها قالت إنها قررت إغلاق مكتبها في "نيجني نوفجورود" اعتباراً من الخامس من يوليو، مشيرة إلى "مستوى مرتفع للشكوك وعدم القدرة على التكهن بالاستئناف المحتمل للإنتاج".

خطوة شركة فولكسفاغن تأتي في ظل موجة خروج للشركات الأجنبية من روسيا على خلفية الأزمة الروسية الأوكرانية، ومن بين شركات السيارات الأخرى التي أعلنت عن خروجها من روسيا كل من فورد وجنرال موتورز.



الخبر السابق روسيا تبدأ تسليم شحنات إضافية من الغاز إلى المجر
الخبر التالي انكماش بريطاني طفيف... وتحدي الركود في الأفق

مقالات ذات صلة