الثلاثاء، 05 يوليو 2022

اتحاد الغرف التجارية في اليمن يحذر من نفاد القمح في اليمن


حذر الاتحاد العام للغرف التجارية الصناعية اليمنية، والغرفة التجارية والصناعية في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم، من نفاد إمدادات القمح في اليمن.
وكانت الهند أعلنت، قبل أيام، حظر تصدير القمح؛ حيث تعد الهند ثالث دولة مصدر للقمح في العالم بعد روسيا  وأوكرانيا.
وعبر اتحاد الغرف التجارية وغرفة تجارية عدن، في بيان مشترك، اليوم، عن قلقه من التطورات التي حدثت في سوق القمح العالمي في الأيام القليلة الماضية، والتي من المتوقع أن ينجم عنها آثار سلبية سريعة وغير مسبوقة على المجتمعات المحلية.
وقال البيان إن المجاعة ستتفاقم في اليمن إذا لم يتم اتخاذ إجراءات دولية طارئة، حيث إن مستوى الأمن الغذائي في اليمن ينحدر من سيئ إلى أسوأ.
وأوضح أن أسعار القمح العالمية ارتفعت هذا العام بنسبة قدرها 60%، وبلغت أعلى مستوياتها خلال 14 عامًا، وهي الزيادة التي عززها الصراع المحتدم بين أوكرانيا وروسيا؛ حيث وكان البلدان يمدان اليمن بثلث وارداته من القمح، كما أن القوة الشرائية للشركات التجارية اليمنية تضاءلت بفعل هذه الارتفاعات الاستثنائية.
وأشار إلى أن القطاع الخاص اتخذ خطوات من شأنها التخفيف من حدة هذه التحديات، من خلال تنويع سلاسل التوريد لدينا والقدرة على دفع تكاليف التشغيل المتزايدة؛ لتقليل تأثير الصدمات العالمية على المجتمعات اليمنية.
وقال البيان إنه "وعلى الرغم من كل ما سبق، فإن ما وقع من أحداث خلال الـ48 ساعة الماضية سيزيد الوضع سوءًا، حيث وقد ارتفعت أسعار القمح العالمية مجددًا ارتفاعًا مهولًا، بسبب قيام الحكومة الهندية بحظر تصدير القمح الهندي، وهو ما سيدفع مستوردي القمح في اليمن إلى البحث عن مصادر بديلة لهذا الغذاء الأساسي، ونظرا للمنافسة الشديدة في الأسواق العالمية، لا يمكننا مجتمعين أن نضمن قدرة القطاع الخاص على تعويض ذلك النقص".
وشدد على ضرورة أن يحتل اليمن، باعتباره صاحب أسوأ أزمة إنسانية في العالم، مكانة بارزة في هذه المناقشات، لضمان قدرة القطاع الخاص على خدمة احتياجات اليمنيين، والحد من التحديات العالمية التي تهدد بدفع المجتمعات اليمنية إلى مجاعة أكثر شدة وأكثر قسوة.
وأكد على أهمية الاستجابة السريعة في ظل رؤية الخبراء في القطاع الخاص اليمني إلى التدخل العاجل، علاوة على تحسين الوضع الاستثنائي لليمن، الذي يتصدر قائمة الأسوأ في الأزمة الإنسانية التي تحدق بالعالم.
وكانت شركات مجموعة هائل سعيد أنعم التجارية حذرت، مطلع الأسبوع الجاري، من مجاعة وشيكة في اليمن بسبب وقف الهند لتصدير القمح، داعية لاتخاذ إجراءات سريعة لتلافي الازمة المرتقبة.



الخبر السابق مقتل وإصابة 14 جنديا بنيران مليشيا الحوثي و82 خرقا حوثيا للهدنة في الساحل الغربي
الخبر التالي مرتبطة بالثوري الايراني ..ضبط أسلحة مهربة من مليشيا الحوثي إلى تنظيمات إرهابية صومالية

مقالات ذات صلة