الثلاثاء، 05 يوليو 2022

لحج .. الصعو يطلع على حجم الأضرار البيئية في الحوطة وقرية مقيبرة نتيجة انتشار المستنقعات المائية


قام المهندس / فتحي الصعو مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة لحج ومعه الأخ/ عارف الحاج مدير مكتب الأشغال العامة والطرق بمديرية الحوطة يوم أمس بنزول ميداني لمستنقع حفرة العدني بمديرية الحوطة، للاطلاع على حجم  الأضرار البيئية التي يعاني منها  المواطنين  الساكنين بجانب هذه المستنقعات.

وعقب النزول وجه الأخ مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة لحج مناشدته للسلطة المحلية والمنظمات الدولية إلى التدخل السريع والعاجل لإيجاد الحلول المناسبة لهذا الموقع قبل حدوث كارثة بيئية وصحية على المواطنين، مؤكداً إن الهيئة العامة لحماية البيئة لحج وضعت العديد من التصورات والمخارج لحل هذه الإشكالية قبل حدوث اي كارثة بيئية.

ودعا الجميع في محافظة لحج إلى التكاتف والمساعدة في حل عدد من القضايا البيئية في المحافظة، ومنها مستنقع حفرة العدني في مديرية الحوطة وكذلك مستنقعات قرية مقيبرة في مديرية تبن والتي أدت إلى أنتشار الإمراض المتنوعة وغرق عدد من المواطنين داخلها وأصبحت تشكل خطراً على حياة عامة الناس بشكل عام .. منوهاً أن الهيئة العامة لحماية البيئة لحج على استعداد تام للتعاون مع كافة الجهات التي ستعمل على انتشال هذا الوضع المزرى الكارثي.

من جانبه أشار الأخ/ عارف الحاج مدير مكتب الإشعال والطرق في مديرية الحوطة إلى أن هذا الموقع يشكل عائقاً في حياة المواطنين من خلال انتشار الأمراض وبشكل كبير جداً .. مؤكداً على ضرورة إيجاد الحلول المناسبة لهذا المستنقع  الكارثي وتكاتف الجميع كلٍ في موقعه من أجل سلامة المواطنين القاطنين بجانب المستنقع.

فيما عبر الأخ/ خالد الشدادي مدير الوحدة الصحية في قرية مقيبرة عن استيائه الشديد لما يحصل من تجاهل لهذه المواقع والتي تشكل خطراً بيئياً وتنذر بحدوث كارثة بيئية .. مضيفاً ان الوحدة الصحية استقبلت أعداداً كبيرة من المرضى بأمراض مختلفة بسبب وجود المستنقعات داخل القرية ...داعياً الجميع إلى التكاتف والمساعدة في إيجاد الحلول المناسبة في انتشال الوضع المزرى في القرية.



الخبر السابق الممارسات الخاطئة تجاه المرأة في أبين
الخبر التالي هيئة العامة آثار المهرة تتسلم قطع من الموروث الشعبي

مقالات ذات صلة