الخميس، 19 مايو 2022

مجلس دعاية وحياة ضنك.. عدن تدخل مرحلة جديدة من مهزلة "الأسعار"


دخلت العاصمة المؤقتة عدن، منذ نهاية الأسبوع الماضي، مرحلة جديدة من مهزلة انهيار أسعار الصرف "العملة"، وارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية المتأثرة بها، في ظل غياب كامل لأي معالجات من قبل الجهات المعنية.
ورغم إعادة تشكيل هيكل الشرعية، أواخر شهر مارس الماضي، ومرور أكثر من شهر على تشكيل القيادة الجديدة، والإعلان عن اعتماد وديعة سعودية – إماراتية لدعم العملة المحلية "الريال" بمبلغ 2 مليار دولار، فضلا عن اعتماد مليار دولار لدعم المشتقات النفطية والعمليات الاقتصادية والإنسانية، إلا أن حركة الأسعار المرتفعة في الأسواق المحلية ظلت تراوح مكانها.
ومنذ نهاية الأسبوع الماضي، بدأت تلك الحركة السوقية المرتبطة بأسعار السلع ولعبة أسعار الصرف، تعود بتأثيرها السلبي على الحياة المعيشية للمواطن من خلال انهيار سعر الريال، وما يقابله من ارتفاع في أسعار المواد الاستهلاكية.
فبعد استقرار شبه دائم لسعر الريال أمام العملات الأجنبية، خلال الأسابيع الماضية، والتي تراوح سعر الدولار فيها ما بين 900 و950 ريالا يمنيا، عاد انهيار الريال أمام العملات الأجنبية إلى الظهور في أسواق الصرف بعدن نهاية الأسبوع الماضي.
وسجلت أسعار الصرف في عدن، اليوم، للدولار الواحد شراء: 1017 ريالا، وبيع: 1030 ريالا، والريال السعودي، شراء: 268 ريالا، وبيع: 270 ريالا يمنيا.
 
اسعار السلع 
وكما هو متوقع دائما، يستغل تجار السلع الاستهلاكية عدم وجود رقابة على حركة البيع والشراء في الأسواق، تلك اللعبة في اطأسعار الصرف، ليتم عكسها مباشرة على أسعار السلع الاستهلاكية، التي تؤثر بشكل كبير على الحياة اليومية للمواطن البسيط.
وسجلت أسعار الخضروات في أسواق عدن اليوم، الكيلوجرام من الطماط 1200 ريال، والبطاط 1000 ريال، والبصل 800 ريال، والكوسا 1300 ريال، والباذنجان 1300 ريال، والبامية 1000 ريال، فيما سجلت أسعار الفواكه، الموز  600 ريال، والبرتقال 3000 ريال، والتفاح 3 آلاف أيضا، والكيوي 3500 ريال.
 
اللحوم
من الملاحظ في أسواق اللحوم بعدن، ارتفاع أسعار الدجاج بشكل كبير، وانعدامها في بعض المحلات؛ حيث سجلت الدجاجة البلدي وزن 800 جرام أربعة آلاف وخمسمائة ريال، أما التي وزنها فوق 1000 جرام فقد تجاوز سعرها ستة آلاف ريال.
أما الكيلوجرام من اللحمة بلدي غنمي فبلغ سعره 13 ألف ريال، والعجل بلدي 13 ألف ريال، والغنمي بربري بـ 10 آلاف ريال، والعجل خارجي 9 آلاف ريال.
أما سوق الاسماك فسجل سعر الكيلوجرام من الثمد وهو النوع المنتشر في أسواق عدن بشكل كبير وفريد سعر 6 آلاف ريال.
 
حياة ضنك
وسجل "المنتصف نت" ردود فعل غاضبة وساخطة في أسواق عدن اليوم، جراء ارتفاع اسعار المواد الغذائية من خضروات ولحوم والأسماك والفواكه؛ حيث عبر العديد من المتسوقين من أبناء المدينة عن سخطهم من الحالة التي وصلوا إليها في ظل وجود قيادة قالوا إنها تمارس الدعاية والاستعراض في أخبارها منذ تشكيلها.
ووصف أحد المتسوقين الحياة بالضنك والجهاد للبقاء على قيد الحياة، وأنه بات يحرم أطفاله وأسرته من أشياء كثيرة نتيجة ارتفاع الأسعار وغياب الدخل، وفضل عدم شراء أي لحوم حتى الدجاج المجمد على خلفية الأسعار المرتفعة، قائلا: سوف أشتري قطعة مرق "ماجي" وأعمل منها مرقة لفتة أو نكهة في الطبيخ.



الخبر السابق الموت جوعا ليوتيوبر يمني حاول الهجرة إلى أوروبا
الخبر التالي ميليشيا الحوثي تهاجم سفينة للجيش البريطاني قبالة سواحل الحديدة

مقالات ذات صلة