الخميس، 27 يناير 2022

واشنطن تعاقب مسئولين كوبيين شاركوا في القمع والاعتقالات الجائرة


أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، فرض قيود على تأشيرات ثمانية مسئولين كوبيين متورطين في أعمال قمع واعتقالات جائرة ضد الشعب الكوبي
وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إن "من بين هؤلاء الأشخاص بعض المسئولين الذين لهم صلة باحتجاز المتظاهرين السلميين في 11 يوليو الماضي وإصدار الأحكام عليهم وسجنهم"
وأضاف أن الولايات المتحدة اتخذت هذه القيود على إصدار التأشيرات ردًا على محاولات الحكومة الكوبية، حرمان رعاياها من حريتهم وحقوقهم واستخدام أساليب التخويف المستمرة والاعتقال الجائر، موضحًا أن هناك نحو 600 متظاهر من أنحاء مختلفة بالجزيرة الكوبية مسجونون بعد 11 سبتمبر بعضهم يعاني من تدهور الخدمات عموما
وأكد بلينكن أن الولايات المتحدة تواصل استخدام جميع الوسائل الدبلوماسية والاقتصادية المناسبة للضغط من أجل إطلاق سراح السجناء السياسيين ودعم مطالبة الشعب الكوبي بمزيد من الحريات



الخبر السابق المليشيا الحوثية تجبر ابناء زبيد بدفع الجزية
الخبر التالي الكشف عن مخطط لميليشيات الإخوان في شبوة

مقالات ذات صلة