السبت، 18 سبتمبر 2021

إيفرتون يواجه مانشستر يونايتد ضمن الدور الربع نهائي لمسابقة كأس الرابطة الإنجليزية


تختتم، اليوم الأربعاء مواجهات الدور الربع نهائي لمسابقة كأس الرابطة الإنجليزية، حيث تُلعب اليوم مباراتان، في الأولى يستقبل فيها ستوك سيتي الذي ينشط في دوري الدرجة الأولى الانجليزي "التشامبيونشيب"، نادي توتنهام هوتسبير. 
 
 
وكان توتنهام قد تعرض للخسارة في آخر مباراتين له في الدوري أمام ليفربول 2/1، وليستر سيتي 0/2. 
 
وقال جوزيه مورينيو، مدرب توتنهام، إن مواجهة ستوك سيتي لن تكون سهلة، مع سعيه لبلوغ الدور قبل النهائي، وأضاف إنه يعرف تماما مدى خطورة ستوك، الذي تحسن مستواه بعد موسمين من المعاناة، منذ هبوطه من الدوري الممتاز، ويحتل حاليا المركز السابع في الدرجة الثانية. 
 
وأضاف: "باتت الفوارق ضئيلة بين الدرجة الثانية والدوري الممتاز، أصبحت الفرق قوية جدا وتملك لاعبين ومدربين على أعلى مستوى".
 
 
 
وتابع مورينيو: "مواجهة ستوك سيتي لن تكون سهلة، إنها بطولة يصعب الفوز بها ويتعين علينا الفوز بـ3 مباريات لحصد لقبها". 
 
وأردف: "لكننا سنواصل العمل وفق خطتنا في بداية الموسم والتركيز على الفوز دائما بالمباراة التالية". 
 
وتصدر توتنهام الدوري في وقت سابق هذا الشهر، لكنه حصل على نقطة واحدة من آخر 3 مباريات، ليتراجع للمركز السادس ويتطلع مورينيو للفوز بلقب كأس الرابطة للتعويض. 
 
وفاز المدرب البرتغالي، بلقب كأس الرابطة 4 مرات، لكن توتنهام لم يفز به منذ 2008 والذي كان آخر ألقابه. 
 
وسيتبع مورينيو سياسة المناوبة بين اللاعبين، قائلا إنه سيلعب بمزيج من الأساسيين واللاعبين الذين شاركوا في الدوري الأوروبي، وختم: "بعض اللاعبين يحتاجون للعب ويستحقون المشاركة". 
 
وفي اللقاء الأخير ضمن هذا الدور يستقبل ايفرتون على ملعب غوديسون بارك، نادي مانشستر يونايتد، وعلى غرار الثلاث المبارات السابقة، ستشهد هذه المباراة حضور نحو ألفي مشجع في المدرجات. 
 
وكان الفريقان قد التقيا في الشهر الماضي ضمن مواجهات الدوري، وانتهى اللقاء في ذلك الوقت بفوز مانشستر بنتيحة 1/3. 
 
ويمر إيفرتون بفترة جيدة على صعيد النتائج حيث تمكن من تحقيق ثلاث انتصارات متتالية في الدوري وجميعها على فرق المقدمة، الفوز على تشيلسي 0/1، وعلى ليستر سيتي 0/2، ومن ثم الفوز على ارسنال 1/2، ليحتل المركز الرابع في جدول الترتيب برصيد 26 نقطة. 
 
في الجهة المقابلة وبعد صدمة مغادرة مسابقة دوري الأبطال من دور المجموعات، تمكن مانشستر من تحقيق نتائج إجابية في مسابقة الدوري، اولها التعادل السلبي في الديربي أما السيتي، ومن تم الفوز على شيفيلد 2/3، وآخرها سحقه لليدز يونايتد بنتيجة 2/6، ليرفع رصيده الى 26 نقطة، ويحتل المركز الثالث في جدول ترتيب البريميرليج. 
 
وكانت آخر مرة فاز فيها يونايتد بلقب كأس الرابطة في 2017 تحت قيادة المدرب السابق جوزيه مورينيو، بينما خرج الفريق بقيادة سولسكاير من الدور قبل النهائي العام الماضي أمام غريمه مانشستر سيتي، الذي مضى قدما للفوز باللقب. 
 
وتحدث سولسكاير للصحفيين: "أتطلع بشدة للفوز باللقب، هذه المجموعة من اللاعبين في حاجة ماسة لتذوق طعم الانتصارات". 
 
وأضاف: "نرغب في التحسن من موسم إلى آخر والتطور مقارنة بالعام السابق، وهو ما يعني الوصول إلى النهائي وبالطبع الفوز باللقب".
 
برينتفورد 1 _ 0 نيوكاسل 
 
تمكن نادي برينتفورد من أن يكون أول المتأهلين إلى الدور النصف نهائي لكأس الرابطة الإنجليزية، ليواصل نتائجه المبهرة في البطولة إثر فوزه الصعب والتاريخي على نيوكاسل يونايتد، بهدف نظيف، وسجل هدف المباراة الوحيد لاعب الوسط الشاب جوشوا داسيلفا، في الدقيقة (66). 
 
وواصل برينتفورد بهذه النتيجة مسلسل الإطاحة بأندية البريميرليج، والذي بدأ من الدور الثاني على حساب ساوثامبتون بهدفين نظيفين، ثم بركلات الترجيح على وست بروميتش ألبيون في الدور الثالث، وبعدها في ثمن النهائي بثلاثية نظيفة في شباك فولهام، وأخيراً على فريق عريق بحجم نيوكاسل يونايتد. 
 
كما استمر الفريق في إنجازه التاريخي، ببلوغ نصف نهائي البطولة للمرة الأولى في تاريخه.
 
أرسنال 1 _ 4 مانشستر سيتي 
 
كما تمكن مانشستر سيتي من أن يكون ثاني الفرق المتأهلة إلى نصف نهائي كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، وذلك بعد اكتساح مضيفه أرسنال بنتيجة 1/4. 
 
سجل رباعية السيتي جابريل جيسوس (3) ورياض محرز (55) وفيل فودين (59) وإيمريك لابورت (73)، بينما سجل هدف أرسنال الوحيد ألكسندر لاكازيت (32).



الخبر السابق سخرية وشتائم.. هذا ما دار بين لوكاكو وإبرا في ديربي ميلانو
الخبر التالي غلاف مجلة يثيرغضب برشلونة قبل مواجهة سان جيرمان (صورة)

مقالات ذات صلة