الجمعة، 27 نوفمبر 2020

تحقيق تونسي في وجود تنظيم جديد تبنى هجوم نيس


قالت النيابة التونسية، الجمعة، إنها تحقق في إعلان تنظيم تونسي أطلق على نفسه اسم "المهدي بالجنوب التونسي"، تبنيه الهجوم الذي وقع في مدينة نيس الفرنسية.
 
ونقلت وكالة أنباء تونس عن نائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية، محسن الدالي، قوله: "النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب تأذن لوحدة أمنية مختصة بفتح بحث عدلي يتعلق بالتحري في حقيقة ومصداقية وجود تنظيم يدعى (المهدي بالجنوب التونسي)، تبنى تنفيذ عملية نيس الإرهابية".
 
وفي وقت سابق الجمعة، ألقت الشرطة الفرنسية القبض على رجل أربعيني يشتبه بصلته بمنفذ هجوم نيس.
 
وكان شاب تونسي يحمل سكينا قد قطع رأس امرأة وقتل اثنين آخرين في كنيسة بمدينة نيس الخميس، قبل إصابته برصاص الشرطة ونقله للمستشفى.
 
 
وقال ممثل الادعاء الفرنسي المختص بمكافحة الإرهاب، جان فرانسوا ريكارد، إن منفذ الهجوم التونسي المشتبه به من مواليد 1999 ووصل إلى جزيرة لامبيدوسا الإيطالية المواجهة لسواحل تونس في 20 سبتمبر الماضي. وقد وصل إلى نيس بالقطار في وقت مبكر صباح الخميس.
 
وقال مصدر أمني تونسي وآخر بالشرطة الفرنسية، إنه يدعى إبراهيم العويساوي.



الخبر السابق إيران.. أكثر من 480 وفاة ونحو 14 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا
الخبر التالي الجزائر ترد على أخبار منع مواطنيها من دخول الإمارات

مقالات ذات صلة