السبت، 28 نوفمبر 2020

"تفاصيل" مخطط "إخواني" خطير لتطويق الجنوب والسيطرة على باب المندب.. والبداية من طور الباحة


أكدت مصادر عسكرية ومحلية متطابقة، أن حزب الإصلاح، الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في اليمن، يمضي حثيثاً، عبر التنسيق مع نائب رئيس الجمهورية علي محسن الأحمر، وبدعم مالي من دولة قطر، في تشكيل قوة عسكرية تابعة له في مديرية طور الباحة، التابعة لمحافظة لحج، بعد أن تمكن من السيطرة على اللواء 35 مدرع، وعلى جميع مديريات “الحُجَرِيِّة” الواقعة في الريف الجنوبي لمحافظة تعز، والمتاخمة لـ “طور الباحة”.
 
وقالت المصادر المتطابقة حسب صحيفة“الشارع” اليومية، إن حزب “الإصلاح” بدأ بتشكيل لواء عسكري جديد في “طور الباحة”، وشَرَعَ في تجنيد أبناء قبائل الصبيحة للانضمام إليه، فيما يجري الترتيب لتشكيل سبعة ألوية أخرى لتكون، إلى جانب اللواء الرابع مشاة جبلي، ضمن محور عسكري جديد سيطلق عليه اسم “محور طور الباحة العسكري”، وسيكون “قوة إخوانية” مكونة من تسعة ألوية هدفها محاصرة الجنوب، والسيطرة على باب المندب ومهاجمة الساحل الغربي.
 
 وكشف مصدر عسكري مطلع للصحيفة، أن التعزيزات العسكرية، التي وجهتها القوات الجنوبية، أمس، إلى “طور الباحة”، “جاءت بعد كشف مخطط إخواني يسعى للسيطرة على مناطق طور الباحة، عن طريق إنشاء لواء جديد، بتوجيه من علي محسن الأحمر، وبتمويل قطري، في مناطق طور الباحة، ضمن مخطط للإخوان للسيطرة على عدن ومضيق باب المندب”.
 
وأوضح المصدر، مشترطاً عدم ذكر اسمه، أن أتباع علي محسن الأحمر، وحزب الإصلاح، بدأوا بالفعل، منذ الأسبوع الماضي، بدعم مالي من قطر، في تشكيل لواء عسكري جديد في “طور الباحة”، إذ تم تجنيد عدد كبير من أهالي هذه المديرية (الصبيحة) في هذا اللواء، الذي أطلق عليه اسم اللواء التاسع مشاة، ويقوده أحد أبناء “الصبيحة” يدعى منيف العطوي.
 
وأفاد المصدر، أن “العطوي”، هو أحد قادة كتائب اللواء الرابع مشاة جبلي التابع لحزب الإصلاح، الذي يقوده القيادي الإخواني أبو بكر الجبولي، الذي يتمركز لواءه في “سائلة المقاطرة”، بمحاذة مناطق طور الباحة، فيما اللواء التاسع مشاة يُعَدّ أحد الألوية المتواجدة في الجوف، وقائده العميد الركن طاهر العقيلي، قبل أن يتم تعيينه رئيساً لهيئة الأركان.
 
وذكر المصدر، أن حزب الإصلاح عازم، بتوجيهات من علي محسن الأحمر، ودعم مالي قطري، على تشكيل عدد من الألوية العسكرية في مناطق طور الباحة، لإطلاق محور عسكري جديد هناك، ضمن مخطط جماعة الإخوان المسلمين لمحاصرة الجنوب، والسيطرة على مضيق باب المندب، بعد نجاحها في فرض سيطرتها على تعز وريفها “الحُجَرِيِّة”.
 
وذكر المصدر، أن إنشاء هذه الألوية يأتي بتوجيهات من الجنرال علي محسن الأحمر، وبدون صدور أي قرارات رسمية من رئيس الجمهورية القائد العام للقوات المسلحة، عبدربه منصور هادي، مشيراً إلى أن “تنفيذ هذا المخطط الإخواني بدأ مبكراً، قبل سنوات، وكانت البداية عبر إنشاء اللواء الرابع مشاة جبلي، الذي ظهر فجأة، عام 2017م، في مديرية المقاطرة، المتاخمة لمديرية طور الباحة”.
 
وذكرت المصادر أن العميد أبو بكر الجبولي، قائد الجناح العسكري لجماعة الإخوان المسلمين في “الصبيحة”، قام، بمساندة قيادات “إخوانية” أخرى، وبتنسيق مع مدير عام مديرية طور الباحة، وبتوجيهات من علي محسن الأحمر، بالشروع في العمل على إنشاء هذا المحور العسكري، عبر تجنيد المئات من أبناء “الصبيحة” في اللواء التاسع مشاة، وألوية أخرى سيتم تشكيلها لتكون ضمن هذا المحور العسكري. و”الجبولي” مرتبط بعلي محسن بشكل مباشر.
 
وسردت معلومات متداولة أسماء الألوية التسعة، التي يعتزم حزب الإصلاح وعلي محسن الأحمر استحداثها في “طور الباحة”/ “الصبيحة”، مع أسماء القادة المقترحين لقيادة تلك الألوية، وأشارت إلى أن مدير مديرية طور الباحة، عبدالرقيب البكيري، يعمل عل تجنيد كتائب لتكون ضمن قوة “الإخوان” في المديرية.
وكانت التحركات العسكرية لـ “الإخوان” في “طور الباحة” دفعت نجل شيخ الصبيحة، الشيخ عبدالرحمن شاهر، إلى إعلانه “التصدي لأي استحداثات وتحركات عسكرية” ستتم في مناطق “الصبيحة”.



الخبر السابق مئات اليمنيات يعانين الويلات وأبشع الانتهاكات في معتقلات الحوثي
الخبر التالي بهذه الطريقة يتجسس الحوثي على اليمنيين.. وعن دور "الزينبيات" في أخطر الملفات -(تفاصيل تحقيق مهم)

مقالات ذات صلة