السبت، 08 أغسطس 2020

بعثات الاتحاد الأوربي تطالب مليشيا الحوثي بالافراج عن الصحافيين المختطفين


عبرت البعثات الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي لدى اليمن عن قلقها البالغ والعميق تجاه الهجمات الشديدة على حرية الصحافة، بما في ذلك على حياة الصحافيين وحقوقهم على مدى الأشهر الماضية في البلاد.
 
 
وأصدرت بعثة الاتحاد الأوروبي بالاتفاق مع رؤساء البعثات، بياناً الاثنين، قالت فيه "هناك زيادة مقلقة في إصدار أحكام الإعدام والاعتقال التعسفي والترهيب وحتى اغتيال للصحافيين في اليمن".
 
كما أضافت "تُشكل هذه الأفعال هجمات غير مقبولة على مبدأ حرية الصحافة".
 
هذا ودعا رؤساء البعثات الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي الحوثيين إلى إطلاق سراح جميع الصحافيين المعتقلين في اليمن فوراً، بمن فيهم أكرم الوليدي وعبدالخالق عمران وحارث حميد وتوفيق المنصوري الذين حُكم عليهم بالإعدام.
وأكد أن تفشي كوفيد-19 بشكل خارج عن السيطرة يجعل من إطلاق سراحهم أمرا أكثر إلحاحاً.
 
وتابع البيان "نحث جميع الأطراف في اليمن على احترام حرية التعبير، كما جسدها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والدستور اليمني. إن الإعلام الحر والمتنوع والمزدهر هو أمر أساسي للشعب والسلام والتنمية المستقبلية في اليمن".
 
يذكر أن العشرات من الصحافيين والإعلاميين، يقبعون في سجون الميليشيات الحوثية منذ سنوات، بتهم تعسفية وغير قانونية، ويعاني الكثيرون من تدهور حالته الصحية نتيجة التعذيب وسوء المعاملة.
 
وصُنفت جماعة الحوثي، حسب تقارير منظمات حقوقية وإنسانية دولية، بأنها أكثر الجهات التي تُمارس القمع ضد الصحافيين في اليمن.


الخبر السابق الضالع.. إصابة شابة بجروح بليغة إثر تعرضها لعملية قنص حوثية
الخبر التالي الجوف.. استشهاد ام وإصابة ابنتها في انفجار لغم حوثي

مقالات ذات صلة