الثلاثاء، 04 أغسطس 2020

تحذيرات من كارثة صحية بـ"محافظة" جنوب اليمن


شكا سكان مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة، من انتشار المستنقعات المائية الناتجة عن تساقط الأمطار، ما قد ينذر بكارثة صحية وشيكة تهدد حياتهم جراء اختلاطها بمياه الصرف الصحي.
-
وقال عدد من السكان إنه مضى على هطول الأمطار أكثر من 4 أيام ولا تزال المياه الراكدة موجودة بشكل مخيف، وأصبحت مصدراً لانتشار البعوض والحشرات.
 
وقال أحد السكان، يسكن شارع حنيش، إن روائح كريهة أصبحت تنبعث من المستنقعات، وتسببت بشكل كبير في انتشار الناموس، لافتا أن الجهات المختصة لم تقم بردمها او تتدخل في شفط تجمعات المياه في الأحياء والشوارع.
 
وناشد سلطات المحافظة بالتحرك واتخاذ الحلول قبل وقوع الكارثة، بتجفيف المستنقعات والقضاء على البعوض التي تهدد أطفالهم بالموت.
 
كما ناشد سكان مدينة عزان الجهات المسؤولة في السلطة ومكتب الصحة ومؤسسة الصرف الصحي للتدخل ودعم إرسال سيارات لشفط المياه الراكدة ودعم حملات للرش الضبابي.
 
وحذر مصدر صحي من خطورة استمرار تجمع المياه في الأحياء، مشيرا أنها ستكون بيئة جاذبة ومسببة لكثير من الأمراض، كون البعوض ناقلاً للأمراض، وهنا يكمن الخطر الآخر.
 
 
 
ولفت المصدر أن شبوة، الواقعة تحت سيطرة مليشيات الإخوان، تعاني من تدهور الجانب الصحي جراء العبث الذي طال المرافق والمراكز الصحية، مبيناً أن المحافظة تعاني بالأصل من انتشار حمى الضنك والمكرفس والملاريا وكورونا، الذي يشكل البعوض دور الناقل الرئيس له.


الخبر السابق ما بعد فيديو المؤامرات الفاضح لسالم الدست.. "تفاصيل" التحركات الطارئة لجناح الإخوان العسكري بتعز
الخبر التالي هذه "المحافظات" ستشهد تساقط أمطار غزيرة خلال الساعات القادمة.. و تحذير لمرتادي البحر

مقالات ذات صلة