الثلاثاء، 04 أغسطس 2020

تحالف الحجرية.. المؤتمر والاشتراكي والناصري والسلفيين


أمام الناصريين والاشتراكيين والمؤتمريين العفاشيين والسلفيين في الحجرية خيار واحد أو تسحقهم آلة الإخوان والحوثيين معاً، العسكرية والإعلامية، وبعدها لن تقوم لهم قائمة في الحجرية..
 
هذا الخيار هو المبادرة لإعلان تكتل وتحالف سياسي وعسكري وامني واعلامي يقاوم حروب جماعات المرشد وفتنها ويدفنها في نفوس الناس بالحجرية وصولا لتحرير تعز كل تعز من فتن لصوص الدنيا والدين.
 
للأسف هذه التيارات لا تملك الشجاعة في كسر القوانين التي وضعها لها الإخوان لقد اقتنعت هذه القوى بما يقوله الإخوان.
 
عنها وعن اي تحالف بينها او تقارب قال الإخوان ان اي تقارب بين هذه القوى وتحالف هو خيانة وجريمة وكفر وردة.
 
هذه القوى قالت آمنا وسمعنا وأطعنا..
 
قال الإخوان أيضاً إن من حقنا نحن وحدنا أن نتحالف مع من نرى فيه مصلحة للدين والدنيا ولو كان الشيطان الرجيم.
 
سيسحق الإخوان كل القوى الجبانة واحدة بعد الأخرى، سيجرمون أي تحالف بينهم لمنع الاستئصال والسحق.
 
إما أن تمتلك هذه القوى الشجاعة الكاملة وإما أن تستعد للموت..


الخبر السابق دور الإمارات في دعم القضايا العربية
الخبر التالي تسريع اتفاق الرياض.. خيار نهائي أم مناورة؟

مقالات ذات صلة