الإثنين، 03 أغسطس 2020

مليشيا الحوثي تتخذ من مآذن المساجد بمدينة الفاخر مواقع تمركز لقنص المواطنين


نشرت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، عدد من قناصاتها على مآذن المساجد في جبهة الفاخر بمحافظة الضالع، لترصد حركة المدنيين واستهدافهم.
 
وقالت مصادر متطابقة، إن مسلحي الحوثي حولوا مأذن الجوامع  الى مواقع تمركز القناصين، لمراقبة تحركات المدنيين في قرى منطقة الفاخر وقنصهم.
 
 وبحسب المصادر ذاتها، فإن قناص حوثي استهدف اليوم الأربعاء، الطفلة سبأ محمد أحمد الليث وهي أمام منزلها، من موقعه في مأذنة أحد المساجد بمنطقة "الخرازة". 
 
وأدانت وزارة حقوق الانسان جريمة استهداف الطفلة سبأ، مؤكدة في تغريدة على تويتر أن المليشيا استهدفت الطفلة البالغة من العمر 12 عاما، ببندقية قناص أصابها وهي امام منزلها في قرية ‎الخرازه شمال منطقة الفاخر. مشيرة إلى أن المليشيا مستمرة في انتهاك الشرائع والمواثيق الدولية.
 
وتدرك المليشيا الحوثية أن القوات الوطنية تنظر للمساجد كأماكن مقدسة يمنع استهدافها تحت اي ظرف، فتلجأ لاستخدامها في أغراض عدوانية ضد الأبرياء.
 
ويعد هذا الأسلوب اعتداءا على قدسية المساجد التي سبق وأن تعرضت للتدمير الحوثي بشكل ممنهج، مع تحويل بعضها إلى مقار للمشرفين، ومخازن للسلاح، وأماكن للمقيل.


الخبر السابق شاهد - قيادات المقاومة الوطنية تنفذ زيارة معايدة لجرحى "حراس الجمهورية" في مستشفيات عدن
الخبر التالي الحديدة.. قيادات عسكرية وإعلامية من المقاومة الوطنية تعايد اللواء الرابع تهامة - فيديو

مقالات ذات صلة