الحوثة ⁧‫مرتزقة إيران‬⁩

12:01 2020/01/08

نبيل الصوفي
 
صنعاء العروبة رفضت بكائية الحوثي على قاسم سليماني قاتل أطفال العراق.
 
وكان قاسم سليماني قد حمى إيران منذ بدء دولتها الدينية.. و‏افتدى إيران بلبنان واليمن والعراق، أما سوريا فهي موضوع آخر.
 
‏لو لم يرق سليماني الدم العربي في اليمن والعراق أن كل هذه الحرب تدور داخل إيران نفسها.
 
في اليمن.. النخبة التي أسقطت الدولة بصنعاء، سواءً بالفساد في عهد الزعيم أو بإفساد ثورة 2011 أو بالهروب من أمام الحوثي أو بالعبث بدعم التحالف وتحويله ارتزاقاً لأجل التسلط والفساد المهاجر.. تترك الشمال للحوثي وتعيد تقاسم المصالح الفاسدة في المناطق المحررة من سلطته.
 
إنها نخبة خادمة للحوثي فعلاً، وتترزق من محاربته قولاً.
 
لهذا انتصر وسينتصر الحوثي مرة وثانية وثالثة عليهم وعلينا كلنا، سيبقي صنعاء تحت يده حتى تدرك مراكز قوى صنعاء أن الوطن ليس جيباً ونفوذاً، بل خدمة ومشاركة، وأن القيادة تواضع عقلي وليس عصبة.
 
ولو للعصبية قيمة أن ما الحوثي لفنا كلنا في 5 سنوات.
 
التحدي، هو مضمون التوجهات، ولن يطول الاختبار، لن يستمر أحد يتسلط على الناس مقابل شعارات مخادعة.
 
**
 
صباح الضالع وجعاً وعناداً..
 
صباح الضالع الحاملة لواء الجنوب..
 
الهوية الصامدة في وجه الحوثي والإخوان..
 
كل هذا الدم الضالعي، يريقه القتلة من سنوات، وكلما سالت قطرة ضالعية خلفتها ألف قطرة.