الأربعاء، 15 يوليو 2020

تزامنا مع اغتيال العميد الحمادي.. مصادر تكشف عن خطوة غريبة و غير مفهومة لمحور تعز خلال هذا الأسبوع - تفاصيل


تزامنا مع اغتيال العميد الحمادي.. مصادر تكشف عن خطوة غريبة و غير مفهومة لمحور تعز خلال هذا الأسبوع - تفاصيل >>
 
 
كشفت مصادر خاصة عن خطوة غير مفهومة لمحور تعز الذي رفد  اللواء 35 مدرع فجأه بـ 3000 منظم عسكري تم الإفراج عن بطائقهم وتوزيعهم على اللواء خلال هذا الأسبوع.
 
المصادر أبدت استغرابها أن تتم تلك الخطوة بالتزامن مع عملية الاغتيال التي طالت قائد اللواء العميد الركن عدنان الحمادي.
 
المنظمون الذين وزعهم المحور على اللواء 35 مدرع وسارع في الإفراج عن بطائقهم خلال هذا الأسبوع يعني ضخهم إلى قوة اللواء دون بقية الألوية.. 
 
هذا التصرف أثار حفيظة بقية المنضمين العسكرين البالغ عددهم اكثر من 10آلاف ضابط وصف وجندي ما تزال رواتبهم ضائعة منذ أربع سنوات .
 
البطائق العسكرية ظلت محتجزة لدى المحور وأفرج عن بعضها بالتزامن مع اغتيال قائد اللواء...؟! 
 
هذا يضع المحور أمام قضية فساد وتلاعب خطرة في بطائق ورواتب آلاف المنظمين خلال السنوات الماضية، لاسيما أن بعضهم استشهدوا وجرحوا دون ان يستلموا رواتبهم. علاوة على التزامن المريب محط الشكوك والاستفهامات.
 
التوقيت يضع أمام الجميع تساؤلات مشروعة تحتم على  لجنة التحقيق الكشف عن الملابسات ..؟! 
 
ولماذا لم يتم الإفراج عن بقية البطائق للمنضمين ودمجهم في الالوية وصرف مستحقاتهم بأثر رجعي وتسوية أوضاعهم اسوة بزملائهم؟


الخبر السابق أبشع ما يحدث حالياً.. فجور عبر خطاب "مشترك" حوثي - إخواني، يعبئ لـ"الجهاد ضد إسرائيل" في الساحل الغربي
الخبر التالي من اللواء ٣٥ مدرع إلى الرئيس هادي - (نص البرقية)

مقالات ذات صلة