انتحار صديق ترامب في السجن

08:08 2019/08/10

المنتصف نت - متابعات
أعلنت مصادر رسمية في الولايات المتحدة، السبت، انتحار جيفري إبستاين الملياردير الأميركي صديق الرئيس دونالد ترامب، خلال تواجده في أحد السجون الأميركية.
 
وقال مصدر مطلع: "الملياردير الأميركي جيفري إبستاين انتحر في زنزانته"، مشيرا إلى أنه توفي عن عمر يناهز 66 عاما.
 
وكانت السلطات الأميركية اعتقلت إبستاين (66 عاما)، المقرب من المشاهير والسياسيين وخصوصا ترامب، لدى عودته من باريس على متن طائرته الخاصة، على خلفية اتهامات بـ"تجارة الجنس".
 
 إبستاين كان صديقا مقربا لترامب
إبستاين كان صديقا مقربا لترامب
 
ونقلت محطة "سي بي إس ميامي" عن مصدر مطلع على التحقيق أن إبستاين متهم بـ"الاتجار الجنسي"، والضلوع في عصابة إجرامية.
 
كما كان إبستاين متهما، قبل 10 سنوات، بالاستعانة بخدمات غير مشروعة لعشرات القاصرات في منزله في ولاية فلوريدا، وحكم عليه عام 2008 بالسجن 18 شهرا.
 
 
وحصل على هذا الحكم المخفف، بعدما توصل لاتفاق مثير للجدل بشأن عقوبته، التي كادت أن تصل إلى السجن مدى الحياة.
 
لكنه أبرم اتفاقا مع المدعي العام في فلوريدا وقتها ألكسندر أكوستا، الذي بات اليوم وزير العمل في عهد ترامب، وأقر في الاتفاق بذنبه في الاستعانة بخدمات قاصرات، مما سمح له بتقصير عقوبته إلى 13 شهرا، والاستفادة من تسهيلات.
 
وسلطت هذه القضية الضوء على العلاقات الوطيدة التي يقيمها جيفري إبستاين مع كبار السياسيين، من بينهم ترامب، والرئيس الديمقراطي السابق بيل كلينتون، والأمير أندرو، ابن الملكة إليزابيث الثانية.



مواضيع ذات صلة