مطالبات حكومية للمجتمع الدولي بانقاذ أطفال اليمن من التجنيد الإجباري "الحوثي"

08:03 2019/03/06

المنتصف نت

طالب وزير حقوق الإنسان الدكتور محمد عسكر، من المجتمع الدولي والمنظمات الدولية، بحماية أطفال اليمن من التجنيد الذي تقوم به مليشيا الحوثي الانقلابية.

وأكد الوزير عسكر في كلمته التي القاها في ورشة عمل نظمها، مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، اليوم، في مقر جامعة الملك سعود بالعاصمة السعودية الرياض بعنوان (تطوير مشروع إعادة الأطفال المجندين والمتأثرين بالنزاع المسلح في اليمن) أكد حرص الحكومة على حماية الأطفال.. معتبرا ان تجنيد الأطفال في هذه الحرب مثل أكثر الازمات الإنسانية ايلاما، كونها تتعلق بمستقبل جيل بأكمله.

وانتقد الوزير تغاضي المنظمات الدولية أمام جرائم المليشيا الانقلابية، تجاه الأطفال، والزج بهم في الجبهات.

وأشار الى أن الموقف الدولي واضح تجاه هذه الجريمة الإنسانية، داعيا المبعوث الاممي في اليمن لجعل ملف تجنيد الأطفال ضمن ملفات الدبلوماسية الدولية مثله مثل ملف الحديدة وملف الاسرى وأيضا ملف تعز..مثمناً الدعم الذي تقدمه المملكة العربية السعودية، عبر مركز الملك سلمان والذي يقدم المشاريع المختلفة، ومنها مشروع التأهيل والدعم النفسي للأطفال المتأثرين بالأزمة الإنسانية في اليمن.

وأكد عسكر أن الحكومة اليمنية أولت ملف منع وتجنيد الأطفال أهمية بالغة وان الوزارة وبالتنسيق مع وزارة الخارجية وقعت على إعادة تفعيل الخطة الأممية التي وقعت مع الحكومة اليمنية في عام 2014م وكذلك تم اعداد مشروع متكامل لمنع تجنيد الأطفال قدم الى مركز الملك سلمان يستند الى كل المعايير الدولية ومبادئ باريس لمنع تجنيد الأطفال.

من جانبه حث المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة الدكتور عبدالله الربيعة، على الخروج من الورشة بتوصيات تساهم في تحسين أداء البرنامج وتعظيم مخرجاته..لافتاً الى أهمية بناء مستقبل الأجيال بما يحفظ لهم كرامة العيش والأمن والأمان.

واشار الى ان مركز الملك سلمان للإغاثة تبني تنفيذ مشروع إنساني نوعي يرتكز على إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين بالأزمة في اليمن، محتلاً أولوية قصوى ضمن أجندة المركز الإنسانية.