الحكومة: استشهاد 72 مدنيا بخروقات حوثية للهدنة في الحديدة غربي اليمن

03:02 2019/02/09

المنتصف نت

قتل 72 مدنيا وجرح 462 آخرون في محافظة الحديدة، غربي اليمن، جراء خروقات ارتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية، منذ بدء سريان الهدنة في 18 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ووفقا لما أفادت به وكالة سبأ اليمنية الرسمية، السبت، سجلت تقارير الرصد الحكومية، ارتكاب مليشيا الحوثي 1062خرقاً للهدنة في محافظة الحديدة، ما أسفر عن مقتل 72 مدنياً وإصابة 469 آخرين، بعضهم في حالة خطيرة.

وأكد مصدر عسكري في الحكومة اليمنية أن الخروقات الحوثية مستمرة بمختلف أنواع الأسلحة، وتستهدف منازل المواطنين والأماكن العامة ومواقع الجيش الوطني.

وأضاف أن الميليشيا مستمرة في تصعيدها، وقامت بوقت سابق باستهداف البعثة الدولية لتنفيذ اتفاق ستوكهولم المسؤولة عن إعادة الانتشار.

وأشار إلى أن المليشيا الحوثية تعمل بشكل مستمر على تعزيز مواقعها الدفاعية عن طريق زراعة الألغام وحفر الخنادق والممرات البرية عند المداخل والمواقع الرئيسية.

وأكد المصدر أن المليشيا تهدف من خلال تلك الخروقات إلى استفزاز قوات الجيش الوطني والتحالف العربي في تعمد واضح منها لإفشال اتفاق ستوكهولم.

ودعا المصدر مكتب المبعوث الأممي إلى اتخاذ الخطوات اللازمة والجدية من أجل الضغط على مليشيا الحوثي الانقلابية للتوقف فوراً عن هذه الانتهاكات والخروقات والالتزام بالاتفاق الذي تقوده الأمم المتحدة بخصوص الحديدة، وفقا للمصدر ذاته.