اليونسكو تدين التفجير الإرهابي بالمخا وتعتبره ضربة لمهنة الصحافة

09:02 2019/02/05

المنتصف نت

دانت المديرة العامة لمنظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة أودري أزولاي، اليوم الثلاثاء 5 فبراير 2019، جريمة التفجير الإرهابي في مدينة المخا أواخر الشهر الماضي، وخلف قتلى وجرحى مدنيين بينهم صحفيين.

وقالت المديرة العامة لليونسكو في بيان صحفي، إن الصحفي والفني المونتاج في قناة أبو ظبي "زياد الشرعبي"، لقي حتفة جراء انفجار عبوة ناسفة في سوق مدينة المخا. وأدى الانفجار أيضا إلى إصابة مراسل قناة أبو ظبي فيصل الذبحاني.

ووصف البيان استشهاد الصحفي زياد الشرعبي بمثابة ضربة لمهنة الصحافة وإحباط لقدرتها على إعلام الجمهور بمجريات الأحداث في اليمن.

ودعت أودري أزولاي جميع الأطراف إلى حماية المدنيين والصحفيين وفقا لأحكام القانون الدولي.

وفي وقت سابق من صباح اليوم، قال نائب مدير الشرطة بمديرية المخا عادل السعدي في مؤتمر صحفي عقدته السلطات المحلية في مدينة المخا، إن التحقيقات الأمنية كشفت وقوف مليشيات الحوثي الإرهابية وراء الجريمة التي استهدفت مطعم في المخا الأسبوع الماضي وراح ضحيتها عدد من المواطنين وصحفيين.

وأكد السعدي أن الأجهزة الأمنية بمديرية المخا حددت هوية العناصر التي تقف وراء جريمة التفجير الإرهابي في المدينة، لافتاً إلى أن المنفذين هربوا بعد وقوع الجريمة، ويتواجدون في مناطق سيطرة المليشيات التي تسعى من وراء هذه الجرائم الإرهابية إلى إثارة الفوضى.