الثلاثاء، 04 أغسطس 2020

الهلال الإماراتي يعيد تأهيل 15 مدرسة في الساحل الغربي


استكملت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي إعادة تأهيل 15 مدرسة، منذ مطلع 2018، على امتداد الساحل الغربي اليمني، وتأثيثها وتزويدها بالمُمكنات التعليمية.

ووفّرت الهيئة المستلزمات الدراسية لأكثر من 12 ألف طالب وطالبة، استفادوا من العودة المدرسية، بعد التوقّف نحو 3 سنوات، نتيجة تدمير مليشيا الحوثي الإرهابية للمؤسسات التربوية وتحويلها إلى ثكنات عسكرية.

وقال محمد القمزي، ممثّل الهلال الأحمر الإماراتي بالساحل الغربي، خلال تدشين مدرسة الزهراء للتعليم الأساسي والثانوي، في مديرية موزع: إن "الهيئة تواصل جهودها الحثيثة لتطبيع الحياة التربوية عبر دعم المؤسسات التعليمية لوجستياً، بعد أن تضرّرت جراء الممارسات التدميرية لمليشيا الحوثي الإيرانية، وذلك بهدف تحسين العملية التعليمية وإعادة التلاميذ إلى مقاعد الدراسة".

وأضاف القمزي، أن افتتاح مدرسة الزهراء التي تضم 22 فصلاً دراسياً يأتي ضمن سلسلة مشاريع إماراتية لمساندة القطاع التعليمي في محافظة تعز ومديرياتها، إذ تحظى باهتمام كبير من قبل "الهلال الأحمر الإماراتي" في المجالات كافة، وأبرزها الإغاثية والصحية والتعليمية والخدمية وتأهيل البنى التحتية.

 


الخبر السابق وفاة فنانة مصرية اشتهرت بأداء الأدوار الصعبة
الخبر التالي لقاح كورونا المرتقب.. هذه "الدول" أول من سيحصل عليه

مقالات ذات صلة