قعطبة.. تدشين مشروع توزيع المواد الايوائية للنازحين مقدمة من منظمة صناع النهضة المرحلة الأولى

09:11 2018/11/25

المنتصف نت - متابعات
دشن صالح الموجري مدير عام مديرية قعطبة صباح اليوم الاحد مشروع توزيع المواد الايوائية للنازحيين في مديرية قعطبة والمقدمة من منظمة صناع النهضه وأثناء التدشين الذي حضره الاستاذ نجيب الجلال عضو الهيئة الادارية للمجلس المحلي والأخوة عصام وصلاح مشرفي المشروع وعدد من فريق العمل التابع للمنظمة.
 
وأدلى  الموجري مدير عام المديرية بتصريح عبر فيه عن سعادتة وسعادة ابناء مديرية قعطبه باهمية هذا المشروع الإنساني الذي قدمته منظمة صناع النهضه للنازحيين داعيا المنظمة الداعمة وباقي المنظمات المحلية والإقليمية والدولية إلى إستكمال توفير إحتياجات النازحين من المواد الايوائية فرش وبطانيات ومواد غذائية وأدوية للمرضى من المعاقين والأطفال المصابين بسوء التغذية ، مؤكداً بأننا نتخوف من حدوث مجاعة بين أوساط الأسر النازحة إلى المديرية في حالة عدم دعمها بالمواد الغذائية الضرورية.
 
وجدد مدير عام المديرية إستعداد السلطة المحلية لتسهيل مهمة المنظمات الإنسانية التي تستهدف المديرية وتوفير قاعدة البيانات لكل الشرائح المستهدفة.
 
وفي نفس السياق اكد الاستاذ فؤاد ابو هدال مدير الزراعه منسق الاغاثة بمديرية قعطبة ان هذا المشروع واحد من ضمن المشاريع الاخرى التي تقوم بها وتقدمها منظمة صناع النهضة بالمديرية حيث قامت منظمة صناع النهضة بتقديم العديد من المشاريع للمديرية في مختلف المجالات ومنها مشروع دعم المزراعين بالبذور وكذلك دعم مئات الاسر الفقيرة المعتمدة في مصدر دخلها على الثروة الحيوانية الاغنام والمواشي ودعمهم بالاعلاف والمكتبات العلفية وا لملحية لمختلف الشرائح وخصوصا شريحة النازحين آملاٍ من المنظمة تقديم المزيد من خيراتها للمديرية في ظل الأوضاع الإنسانية والمعيشية والصحية الصعبة التي تمر بها جراء الحرب التي تشهدها المديرية في جهتيها الشرقية والغربية إضافة إلى تدهور قيمة العملة وارتفاع الأسعار للمواد الغذائية وغيرها من الازمات التي تعيشها بلادنا.
 
هذا وقد عبر الاستاذ عبدالفتاح حيدره مدير مكتب المدير العام منسق النازحين في المديرية عن شكره وتقديره لجميع مسؤولي المنظمة ولفريق العمل المشرف على المشروع في قعطبة مؤكدا بان عدد الأسر النازحة إلى المديرية خلال الأشهر القليلة الماضية تجاوز 2000 أسرة نازحة بما فيها من النساء والأطفال والعجزة والمعاقين والجرحى.