معركة بقاء يخوضها أهالي "بني سعد" بالمحويت في رحلة البحث عن قطرة ماء

08:04 2018/04/06

المحويت - المنتصف نت

يعاني سكان مديرية بني سعد محافظة المحويت، الذين يعيشون خارج دائرة اهتمامات الجهات المختصة، شحة في مياه الشرب مما ينذر بحدوث كارثة إنسانية.

يتقاطر الأهالي، من الأطفال والنساء، من القرى والمناطق الجبلية التي نضبت فيها المياه ويقطعون مسافات بعيدة وطرقا ترابية جبلية وعرة بحثا عن الماء.

لم تنته معاناة أهالي بني سعد عند إيجاد عين تملؤها المياه.. ولكن هنا تبدأ مشقة الانتظار لساعات طويلة، يلتقي فيها الليل بالنهار ولايزال طابور المساربين من الأطفال والنساء مزدحما.. كل ينتظر دوره لملء وعائه بالماء، ثم تأتي المرحلة الثالثة بعد ذلك: حمل أوعية الماء فوق رؤوسهم وعلى ظهور الحمير، منهم تحت أشعة الشمس الحارقة، وآخرون في ظلام الليل الدامس إلى منازلهم البعيدة.

وناشدت الناشطة فاطمة المحيا في تصريح لوكالة خبر، قيادة السلطة المحلية بمحافظة المحويت وكل المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية العاملة في المجال الإنساني، وضع حد لمعاناة النساء والأطفال وإيجاد حل جذري لمشكلة انعدام المياه وصعوبة الحصول عليها.

ودعت المحيا هذه الجهات والمنظمات إلى تحمل مسؤولياتها والقيام بواجبها الإنساني وسرعة التدخل لإنقاذ حياة الناس من المعاناة التي يتجرعونها مرارا في فصل الشتاء، وخاصة في سنوات الجفاف والتي تندر فيها بسقوط الأمطار.