الإثنين، 28 نوفمبر 2022

«ماسبا» حذّرتْ «تيتانيك» وغرقت


عثر فريق من الباحثين على حطام السفينة التي أرسلت تحذيرات إلى سفينة تيتانيك من الجبل الجليدي، قبل وقوع كارثة الغرق الأكثر دموية لسفينة واحدة.

وغرقت سفينة «آر إم إس تيتانيك» في رحلتها الأولى في 15 أبريل 1912، أثناء عبورها المحيط الأطلسي، بعد أن اصطدمت بضربة خاطفة بجبل جليدي. وقبل الاصطدام المشؤوم، تلقت تيتانيك ستة تحذيرات من الجليد البحري في محيطها، جاء أحدها من قبل سفينة «إس إس ماسبا».

وقبل ست سنوات من غرقها، عبرت السفينة التجارية «إس إس ماسبا» المحيط الأطلسي في عام 1912، وأرسلت رسالة لاسلكية تحذر «آر إم إس تيتانيك» من الجليد. ووقع تلقي هذا التحذير ولكنه لم يصل إلى برج القيادة في تيتانيك، وفقاً للباحثين الذين عثروا على حطام «إس إس ماسبا». وفي وقت لاحق من تلك الليلة، اصطدمت تيتانيك بجبل جليدي وغرقت.

وحدد فريق البحث من جامعة بانجور في ويلز، حطام «إس إس ماسبا»، التي استمرت في العمل باخرة تجارية مدة ست سنوات أخرى، عقب غرق تيتانيك، قبل أن تنسفها غواصة ألمانية في الحرب العالمية الأولى في سبتمبر 1918.



الخبر السابق قطيع نعام جامح يجتاح شوارع ألبرتا الكندية
الخبر التالي دراسة جديدة تقدم نظرة أعمق للعلاقة بين بكتيريا الفم الشائعة والأمراض المهددة للحياة

مقالات ذات صلة

  • قبل 11 ساعة و 57 دقيقة
لماذا انتحر ستيفان زفايغ؟