الخميس، 26 نوفمبر 2020

مسؤول سابق يفضح فشل بارتوميو.. كيف أضاع برشلونة "الجوهرة"؟


كشف مسؤول سابق في برشلونة مثالا جديدا على سوء الإدارة الذي كان يميز فترة الرئيس المستقيل جوسيب ماريا بارتوميو، وهو ما ضيع على النادي الإسباني عددا من الصفقات المهمة.
 
 
وقال المدير السابق في برشلونة خافيير بورداس، إن موناكو كان يرغب في بيع المهاجم الشاب كيليان مبابي للنادي الكتالوني، إلا أن إدارة الأخير اختارت بدلا من ذلك الاستثمار في عثمان ديمبيلي.
 
وأوضح بورداس لصحيفة "إل موندو ديبورتيفو"، أن "برشلونة كانت له فرصة ذهبية للاستفادة من خدمات مبابي، لكن الإدارة قررت في نهاية المطاف التعاقد مع ديمبيلي" من بوروسيا دورتموند الألماني.
 
وذكر: "عندما كنا سنوقع لديمبيلي، اتصل بي وكيل الأعمال جوزيب ماريا مينغويلا ليخبرنا أن مبابي في متناول اليد".
 
 
وتابع: "لقد تحدثت مع بارتوميو وأخبرته بالأمر، وطلب مني أن أتواصل معه. وذاك ما كان، حيث اتصلت بوالد مبابي وأخبرني أن اللاعب لن يوقع لريال مدريد لأن كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وغاريث بيل كانوا هناك، وبدلا من ذلك يمكنه الذهاب إلى برشلونة لأن نيمار كان قد غادر آنذاك".
 
وأردف المسؤول السابق: "في نهاية المطاف فضل المسؤولون عثمان ديمبيلي".
 
وكشف موقع "غول" أن هذه الصفقة ندم عليها برشلونة، لا سيما أن ديمبيلي لم يقدم الإضافة التي كانت متوقعة منه، وتعرض للإصابة لفترات طويلة.
 
وأنفق النادي 105 ملايين يورو على الدولي الفرنسي، الذي يبلغ الآن 23 عاما، لكنه لم يظهر سوى 82 مباراة خلال 3 سنوات معظمها كبديل، سجل خلالها 22 هدفا فقط.
 
وكان بارتوميو في أيامه الأخيرة محل انتقادات كبيرة داخل برشلونة، سواء من مجلس الإدارة أو من نجم الفريق الأول ليونيل ميسي الذي كان يرغب في الرحيل الصيف الماضي قائلا إن رئيس النادي لم يفِ بوعوده تجاهه.



الخبر السابق بالرقم المخجل.. هذا "أسوأ برشلونة" منذ 25 عاماً
الخبر التالي وفاة أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا

مقالات ذات صلة