الجمعة، 27 نوفمبر 2020

خسائر بشرية باهضه "محصلة حوثية" لمعارك طاحنة تشهدها جبهم نهم منذ أسبوع -(تفاصيل)


أدى القتال المحتدم، بين قوات الجيش والقبائل من جهة، ومليشيا الحوثي المدعومة من إيران، من جهة أخرى، في مديرية نهم شرقي صنعاء، إلى مقتل أكثر من 100 عنصر حوثي خلال أسبوع.  
 
وبحسب مصادر عسكرية، فإن المواجهات بين الجانبين، بجبهتي نجد العتق، وصلب، الواقعتين غربي مديرية نهم، خلفت أكثر 100 قتيل حوثي على الأقل، خلال السبعة أيام الماضية، ناهيك عن اصابة العشرات في صفوف المليشيا.
 
وقالت المصادر، إن هذا العدد من القتلى سقط خلال الاشتباكات والغارات الجوية لمقاتلات التحالف العربي، التي تساند العمليات على الأرض بشكل مستمر.
 
وكانت المليشيا الحوثية قد دفعت بأعداد مهولة من عناصرها إلى جبهات الجوف أنهم ومأرب، لمحاولة إحراز تقدم ميداني، إلا أنها منيت بخسائر كبيرة امام صمود مقاتلي الجيش ورجال القبائل.



الخبر السابق تسلل فاشل للمليشيا الحوثية يكبدها خسائر بشرية جنوبي الحديدة
الخبر التالي السعودية: مليشيا الحوثي تقف خلف مشاكل اليمن ونرفض ربط الإسلام بالإرهاب

مقالات ذات صلة