الإثنين، 28 سبتمبر 2020

(CSSW) و(WFP) يحاربان سوء تغذية الأطفال والنساء في 21 مديرية يمنية


يصارع اليمنيون من أجل حياتهم، فالوضع الصحي في اليمن يسير نحو الانهيار، حيث يعاني ما يقرب من 2.2 مليون طفل يمني من سوء التغذية الحاد، بسبب نقص الغذاء، وممارسات التغذية الخاطئة في المنازل.
 
ولأن الظروف المعيشية لليمنيين باتت صعبة بفعل الحرب القائمة منذ سنوات، والوصول إلى الرعاية الصحية أصبح محدودا، استجابت (CSSW) سريعا، بالشراكة مع برنامج الغذاء العالمي (WFP)، لمعالجة بعض الآثار المدمرة للنزاع الجاري.
 
وذلك من خلال معالجة حالات سوء التغذية الحاد المتوسط لدى الأطفال دون الخمس السنوات، ومعالجة الأمهات الحوامل والمرضعات المصابات بسوء التغذية الحاد المتوسط، عبر مشروع معالجة سوء التغذية الحاد وتوفير الأغذية الوقائية للفئات الأكثر ضعفا من الأطفال دون العامين من العمر والنساء الحوامل والمرضعات.
 
 
 
- تدخلات مباشرة ودعم
 
وفي تصريح صحفي، قال الدكتور عبدالواسع الواسعي أمين عام CSSW، إن المشروع أسهم، خلال الفترة يناير - يونيو 2020م، في معالجة حالات سوء التغذية الحاد المتوسط لدى الأطفال دون الخمس السنوات، ومعالجة الأمهات الحوامل والمرضعات المصابات بسوء التغذية الحاد المتوسط.
 
حيث جرى تنفيذ مجموعة من الأنشطة، ومنها تقديم خدمات تغذية علاجية للأطفال بين 6-59 شهر المصابين بسوء التغذية الحاد المتوسط، وتقديم خدمات علاجية ووقائية للأمهات الحوامل والمرضعات.
 
بالإضافة إلى تقديم الأغذية الوقائية للأطفال بين 6- 24 شهر، وإقامة جلسات تثقيف وتوعية، وعقد جلسات المشورة، وتنفيذ الزيارات المنزلية التوعوية للأسر، وإصدار وتوزيع الأدبيات التوعوية للمساهمة في رفع مستوى الوعي لدى الفئات المستهدفة.
 
 
 
- 21 مديرية و3 محافظات
 
 
 
وأشار الواسعي، إلى أن كل هذه الأنشطة، تم تقديمها من خلال العيادات المتنقلة التي نسيرها والمرافق الصحية التي ندعمها في واحد وعشرين مديرية موزعة على ثلاث محافظات يمنية، الأولى محافظة تعز "القاهرة، الوازعية، جبل حبشي، مشرعة وحدنان، المسراخ، المواسط".
 
ومحافظة لحج "الملاح، المسيمير، المضاربة والعارة، ردفان، المقاطرة، الحد، طور الباحة، حبيل جبر"، ثم محافظة مأرب "مأرب المدينة، مأرب الوادي، رغوان، مجزر، صرواح، حريب، مدغل".
 
 
 
- 575.994 مستفيد
 
وقد استفاد 16829 طفلا وطفلة من تقديم خدمات تغذية علاجية للأطفال بين 6-59 شهر المصابين بسوء التغذية الحاد الوخيم (بالتعاون مع مكاتب الصحة ومنظمة اليونيسيف)، واستفاد 87100 طفلا وطفلة من تقديم  خدمات تغذية علاجية للأطفال بين 6-59 شهر المصابين بسوء التغذية الحاد المتوسط.
 
فيما استفادت 82485 امرأة حامل ومرضع من خدمات رعاية الحوامل والأمهات المرضعات، و109067 طفلا وطفلة بين 6- 24 شهر استفادوا من تقديم الأغذية الوقائية.
 
 
ومن خلال المشروع أيضا، تم إقامة جلسات تثقيف وتوعية لعدد 64518 امرأة، وتم وعقد جلسات المشورة في تغذية الرضع وصغار الأطفال لعدد 29956 امرأة، و10959 شخصا استفادوا من الزيارات المنزلية التوعوية، واستفاد 175080 شخص من أدبيات التوعية.
 
وأكد الواسعي، أن (CSSW) استطاعت، بالشراكة مع (WFP)، عبر هذا المشروع في تقديم المعالجات اللازمة لحالات سوء التغذية لدى الأطفال دون الخمس سنوات، وتحسين الوضع التغذوي بين الأمهات الحوامل والمرضعات، في بلد تقول الأمم المتحدة إن الشعب فيه عانى بما فيه الكفاية، ولا ينبغي أن يترك وحيدا.



الخبر السابق إتلاف 1144 لغماً من مخلفات ما زرعه الحوثيون في الساحل الغربي
الخبر التالي شركة اتصالات ستبدأ من عدن بأحدث التقنيات -(تفاصيل)

مقالات ذات صلة