تعز.. معتصمو ”المعافر“ يطالبون ”الرئاسية“ بإعلان نتائج التحقيقات في اغتيال العميد الحمادي

10:01 2020/01/17

المنتصف نت
 
 
أدى مئات المحتجين صلاة الجمعة في ساحة الاعتصام المفتوح بمديرية المعافر، محافظة تعز، تأكيداً على مطالب الحراك الشعبي بسرعة الكشف عن نتائج التحقيقات والجهات التي تقف خلف عملية اغتيال العميد الركن عدنان محمد الحمادي قائد اللواء 35 مدرع.
 
ورفع المصلون شعارات تطالب اللجنة الرئاسية بكشف الأبعاد السياسية لعملية الاغتيال، خصوصاً وأن العميد الحمادي تعرض لحملات تحريض وتخوين ممنهجتين من وسائل إعلام وقنوات تتبع تيارات سياسية معروفة سبقت عملية الاغتيال. 
 
وقال محمد شرف الحاج، أحد قيادات الاعتصام، "مستمرون في الفعل الثوري والحشد الجماهيري المُطالب من الجهات الرسمية بإعلان الحقيقة ومحاسبة كل الجهات المتورطة والداعمة والتي وقفت خلف اغتيال الشهيد العميد ركن عدنان الحمادي. 
 
 
 
وأضاف، إن الجماهير تطالب الشرعية ومجلس النواب بمحاسبة العابثين بالأمن والاعتداءات المتكررة على السلطة المحلية المتمثلة بمحافظ المحافظة نبيل شمسان، وعدم جر تعز ومديرياتها المحررة إلى صراعات عبثية تحرف مسار السلطة المحلية والعسكرية التي وُجدت من أجلها".
 
 
 
وتأتي هذه المطالبات بعد أيام من اقتحام مكتب محافظ المحافظة وإجباره على مغادرة المدينة تحت ذريعة الجرحى، والتي سبقتها محاولة اغتيال أدت إلى مقتل مرافقه الشخصي.