الأربعاء، 05 أغسطس 2020

دورة تدريبة للقضاة في حماية الفئات المستضعفة بحضرموت


 
 
احتضنت مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، جنوب شرقي اليمن، الخميس، دورة تدريبية حول دور القضاء في حماية الفئات المستضعفة بالمجتمع.
 
 
هدفت الدورة إلى تعريف رؤساء المحاكم والقضاة والمحامين ووكلاء النيابات ومدراء السجون والبحث الجنائي بالإجراءات القانونية لحماية الأطفال ودور السلطة القضائية في الحد من جرائم العنف ضد النوع الاجتماعي والمعاهدات والاتفاقيات التي تخص ذلك.
 
وناقشت محورين الأول في كيفية حماية الفئات المستضعفة في المجتمع قدمه فضيلة القاضي "خالد باشراحيل"، فيما قدّم المحور الثاني الذي حمل عنوان (مناقشة المعاهدات والاتفاقيات القانونية الدولية التي تساهم في الحد من ارتكاب جرائم التمييز ضد الفئات المستضعفة في المجتمع) القاضي "عصام بن عبيدالله".
 
وأوضحت منسقة الدورة "نوف الكثيري" لـ"نيوزيمن"، أهمية تفعيل العدالة الاجتماعية للفئات المستضعفة للحد من انتشار جرائم التمييز، مؤكدة أن مخرجات الدورة والتوصيات سيتم رفعها إلى الجهات المختصة لحماية المستضعفين في مختلف النواحي المجتمعية.
 
وأشارت إلى أن الدورة جاءت لختام فعاليات مشروع التمييز ضد النوع الاجتماعي وصحة المراهقين الذي نفذ بمدينة سيئون وشمل دورات وفعاليات حول (النوع الاجتماعي والتعريف بخدمات الصحة الإنجابية وصحة المراهقين).
 
وخرجت الدورة بمجموعة توصيات أكدت مجملها على ضرورة حضور محامي الفئات المستضعفة من المراحل الأولى للتحقيق مع الوالدين، وتعيين خبراء في محاكم الأحداث، إضافة لتعاون منظمات المجتمع المدني مع قضايا الشأن.


الخبر السابق هذه "المحافظات" ستشهد تساقط أمطار غزيرة خلال الساعات القادمة.. و تحذير لمرتادي البحر
الخبر التالي مفوضية اللاجئين تكشف أعداد الأسر المتضررة من السيول في الحديدة وحجة

مقالات ذات صلة