مستجدات الضالع.. إفشال زحف حوثي شمال قعطبة ومواجهات عنيفة بجبهة "شخب" والمليشيا تلجأ لقصف منازل المواطنين – (تفاصيل)

04:09 2019/09/11

المنتصف نت

مستجدات الضالع.. إفشال زحف حوثي شمال قعطبة ومواجهات عنيفة بجبهة "شخب" والمليشيا تلجأ لقصف منازل المواطنين – (تفاصيل)

لجأت مليشيات الحوثي إلى قصف مساكن المواطنين ،فجر اليوم، بعد أن منيت بخسائر كبيرة في الأرواح والعتاد في معارك ليلية شمالي محافظة الضالع.

وأكدت مصادر ميدانية أن مليشيات الحوثي قصفت القرى الآهلة بالسكان في منطقة شخب بالمدفعية الثقيلة وأسلحتها المتوسطة بعد أن شهدت شمال غرب مديرية قعطبة كسر هجوم واسع شنته المليشيات المدعومة من إيران في وقت متأخر من مساء امس.

وقالت المصادر أن قوات المقاومة الجنوبية والحزام الأمني كسرت زحفا واسعا لميليشيات الحوثي في جبهتي الزبيريات والريبي شرق وجنوب شرق منطقة الفاخر.

موضحة أن مواجهات عنيفة امتدت من جبهة الزبيريات، وتوسعت جنوبا باتجاه جبهة الريبي وصولاً لجبهتي حبيلي الضبة والشاعري بالشغادر في حجر.

وأسفرت المعارك -حسب المصادر- عن مصرع وجرح معظم العناصر الحوثية المهاجمة التي حاولت التسلل صوب الأطراف الغربية لمنطقة شخَب تحت غطاء نيراني كثيف.

مشيرةً إلى رصد عناصر المليشيا في وقت مبكر والتعامل معهم مباشرة، وهو ما ضاعف من أعداد خسائرهم، وفرارهم تاركين أسلحتهم خلفهم.

إلى ذلك تجددت مساء امس الثلاثاء ، الاشتباكات المسلحة بين القوات الجنوبية والمقاومة (المشتركة) ومليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران بجبهة شخب بمديرية قعطبة شمالي الضالع.

وأفادت مصادر محلية ، أن المواجهات التي اندلعت مساء اليوم بين القوات الجنوبية ومليشيات الحوثية استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة بالإضافة إلى سماع دويَّ انفجارات كبيرة.

وأضافت المصادر، أن الاشتباكات جاءت بعد هدوء نسبي ليوم واحد شهدته معظم جبهات القتال شمال وغرب محافظة الضالع بعد معارك ضارية شهدتها الأيام الماضية خسرت فيها المليشيات الحوثية العشرات من عناصرها بينهم ثلاثة من أبرز قادتها.

وأشارت المصادر، إلى أن مليشيات الحوثي استهدفت بلدة شخب وما جاورها غرب مديرية قعطبة بقذائف الدبّابات والمدفعية الثقيلة، حيثُ الحقت أضرارًا بممتلكات ومزارع المواطنين دون ذكر أيّ إصابات، وسط اشتباكات متبادلة بمختلف أنواع الأسلحة.

وأكدت المصادر، أن القوات الجنوبية تمكنت من صد هجوم حوثي في قعطبة من ثلاثة محاور موضحة أن هناك العديد من القتلى والجرحى من ميليشيات الحوثي سقطوا بهذا الهجوم.

ولفتت المصادر، إلى ان المواجهات مازلت مستمرة في هذه الجبهة بمختلف أنواع الأسلحة ، نافيا في الوقت ذاته أيّ تقدم للميليشيات الحوثية في جبهة باب غلق ـ شخب ـ سُليم غرب مديرية قعطبة.

وأوضحت المصادر، أنه في بلدتي شخب وباب غلق ، قال شهود عيان ، إنه سُمع دويَّ انفجارات متوسطة وثقيلة واشتباكات بمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة مصدرها المرتفعات الجبلية المطلة على معسكر الزُّبيريَّات، بين بلدتي شخب وسُليم غرب مديرية قعطبة على مشارف مدينة الفاخر الاستراتيجيّة.