وزير فرنسي سابق: علينا طرد سفير إيران وإخراج مليشياتها من سوريا

09:11 2018/11/28

المنتصف نت

دعا هيرفي دو شاريت وزير الخارجية الفرنسي الأسبق، الأربعاء، باريس إلى ضرورة استعادة نفوذها في سوريا لإخراج المليشيات الإيرانية.

كما طالب بلاده بطرد السفير الإيراني من فرنسا، بعد محاولة نظام ولاية الفقية تفجير المؤتمر السنوي للمعارضة الإيرانية يوليو/تموز الماضي.

وقال دو شاريت، خلال مقابلة مع مجلة "لوبوان" الفرنسية، إنه "على باريس المضي قدماً في ذلك الملف دون تأخر حتى تعود فرنسا إلى دورها الرئيسي في التسوية"، مضيفاً: "حان الوقت أن تعود فرنسا إلى سوريا لإخراج مليشيات إيران".

وأوضح أن "الرئيس الفرنسي قد اتخذ عدة مبادرات في ذلك الملف، إلا أن الوضع ليس على ما يرام بالنسبة إلى الجميع"، داعياً باريس إلى إعادة فتح سفارتها في دمشق.

وتابع وزير الخارجية الفرنسي الأسبق أنه "على باريس أن تستعيد دورها كلاعب رئيسي في سوريا، ولا تترك الأمر لإيران وروسيا".

وحول الملف النووي الإيراني، أكد دو شاريت أنه "عندما نتحدث مع إيران فلا بد أن تتخذ فرنسا مواقف أبعد من ذلك مع طهران وأكثر صرامة".