السيطرة على سوق الملاحيظ بصعدة والجيش يكشف عن مخابئ السلاح التي أخفى فيها الحوثيين أسلحة الدولة المنهوبة (تفاصيل)

03:04 2018/04/16

المنتصف نت

أكدت مصادر عسكرية باليمن أن القوات التابعة للشرعية والمسنودة من التحالف العربي تمكنت من الدخول الى سوق الملاحيظ والسيطرة على أجزاء كبيرة منه في محافظة صعدة معقل الميليشيات الحوثية، في حين قتل قائد عسكري بارز وخبراء صواريخ من حزب الله بغارات جوية في المحافظة.

وذكرت المصادر إن اشتباكات عنيفة ما زالت تدور رحاها في مناطق عدة من سوق الملاحيظ بمديرية الظاهر بصعدة، مشيرة إلى أن القوات العسكرية التابعة للشرعية سيطرت على أجزاء واسعة منه عقب سيطرتها على المجمع الحكومي للمديرية.

وأوضحت أن تحرير سوق الملاحيظ بصعدة، يحمل أهمية كبيرة، إذ سيمكن ذلك من قطع خطوط الإمداد للميليشيات الحوثية إلى منطقة حرض التابعة لمحافظة حجة المتاخمة، وهي المدينة التي ما زالت تشهد اشتباكات متقطعة بين الطرفين.

وأفادت مصادر إعلامية أن غارات لمقاتلات التحالف العربي استهدفت يوم الأحد تجمعات وآليات للميليشيات الحوثية في مناطق واسعة من محافظة صعدة، لافتة أنها أسفرت عن مقتل قائد كتيبة المدفعية والصواريخ من اللواء 112 مشاة العميد عبدالله سعيد عبدالله الجبري، بالإضافة الى عدد من خبراء الصواريخ التابعين لحزب الله اللبناني.

وبحسب المصادر فإن تلك المجموعة متورطة في قصف المملكة السعودية بصواريخ باليستية، مؤكدة أن الضربة الجوية أفشلت قصفًا جديدًا كانت تخطط له الجماعة على أراضي المملكة

من جانبه أكد المتحدث باسم قوات الجيش اليمني العميد عبده مجلي، أن من أهم الأهداف الاستراتيجية لمعركة صعدة، “قطع رأس الأفعى بمعقلها، وخاصة في كهوف مرّان وضحيان.

وقال إن الحوثيين “حولوا صعدة، إلى ثكنة عسكرية، وباتت كهوف ومغارات هذه المحافظة، مخازن للأسلحة المتنوعة، سواء الخفيفة والثقيلة والذخائر، وهذا يدفعنا لاستعادة هذه الأسلحة التي نهبتها المليشيات من مخازن القوات المسلحة، سواء من العاصمة صنعاء أو من مختلف المحافظات، ونحن نودّ إعادتها إلى القوات المسلحة اليمنية